أخبار تؤكد إسلام مايكل جاكسون

وفي خبر مثير، قالت صحيفة “القدس العربي” إن المغني الأمريكي مايكل جاكسون اعتنق الإسلام وغير اسمه الى “ميكاييل،” ونقلت عن صحيفة بريطانية قولها إن “جاكسون الذي ارتدى لباساً إسلامياً واعتمر قبعة صغيرة جلس على الأرض وأقسم الولاء للقرآن بحضور إمام في احتفال أقيم بمنزل صديق له في لوس أنجلوس.”

وأضافت الصحيفة “يأتي ذلك قبل أيام على حضور جاكسون لجلسات المحاكمة في لندن في القضية التي رفعها ضده الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة، النجل الثاني لملك البحرين بتهمة خيانة الأمانة.”



ونسبت الصحيفة إلى مصدر لم تحدده قوله إن “جاكسون الذي تربى على معتقدات شهود يهوه قرر اعتناق الإسلام خلال استخدامه لاستوديوهات صديقه لتسجيل ألبومه الجديد. ونقلت عن منتج وكاتب مسلمين حضرا المراسم أن جاكسون بدا محبطاً بعض الشيء.”



وقال المصدر إن "الحاضرين “بدأوا يحدثونه عن الايمان وكيف أنهم أصبحوا اناساً أفضل بعد تحولهم وقد تقبل جاكسون الفكرة. وطُلب الى أحد الأئمة الحضور فردد جاكسون الشهادة، واختار اسم ميكاييل لأنه يعود إلى أحد ملائكة الله، بعدما رفض اسم مصطفى.”



وذكرت الصحيفة أن “المغني البريطاني كات ستيفنز الذي غير اسمه إلى يوسف إسلام بعدما اعتنق الإسلام حضر لمساعدة جاكسون، الى جانب الكاتب الكندي ديفيد وارنسبي والمنتج فيليب بوبال.”



المصري اليوم



من جهتها، قالت صحيفة “المصري اليوم” إن البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، “رفض الإجابة عما إذا كان الإنجيل يتضمن نبوءة عن زوال بني إسرائيل ونهاية دولتهم أم لا.”



وأضافت الصحيفة “جاء ذلك خلال عظة البابا الأسبوعية عندما سأله أحد الأقباط حول ما نشرته إحدى الجرائد عن وجود نبوءات في سفر الرؤيا والنبي دانيال عن بني إسرائيل وزوالهم.”



وأكد البابا أنه “لم يقرأ هذا الكلام، وقال: «مفيش حاجة اسمها سفر الرؤيا للنبي دانيال». وأضاف: «سفر الرؤيا في مكان وسفر دانيال في مكان آخر».” وفقا للصحيفة.

السبت, 22 نوفمبر, 2008 11:07