أخطاء تقعين فيها في عملية نوم طفلك

تعاني الكثيرات من اضطراب نوم أطفالهن ، أو على الأقل صعوبة تعويد الطفل على النوم في مواعيد ثابتة ، واضطرارهن للسهر حتى أوقات متأخرة بجوار الطفل .
ويؤكد الخبراء أن اضطراب نوم طفلك ، قد لا يكون سببه الوحيد تمرد طفلك على القواعد ، التي تحاولين تعويده عليها ، بل قد يكون عدة أخطاء تقعين فيها دون قصد .
والتعرف على تلك الأخطاء يفيدك لتجنبها ، مما يحسن من عملية نوم الطفل ، فتحصلين على قسط من الراحة ، يعينك على القيام بمهامك ومسؤولياتك كما ينبغي .
- أول تلك الأخطاء هو أن يكون موعد نومك متأخرًا ، فتعوّدي طفلك على النوم في وقت متأخر .
إن ذلك الخطأ قد لا يبدو لكِ كبيرًا أو مؤثرًا في سن ما قبل المدرسة ، لكنكِ ستبدأين في الشعور بتأثيره ، عندما تجدين أن طفلك يجد صعوبة بالغة في النوم مبكرًا ، والاستيقاظ مبكرًا من أجل المدرسة .
كذلك يؤدي نوم الطفل في وقت متأخر ، إلى استيقاظه وهو يشعر بالتعب والإرهاق .
لحل تلك المشكلة ، عليكِ البدء في وضع جدول ، يضمن أن يدخل الطفل إلى سريره في نفس الموعد كل يوم ، على أن يكون موعدًا مبكرًا .
- أحد أكثر الأخطاء شيوعًا في عملية نوم الطفل ، هو الاعتماد على الحركة لمساعدة الطفل على النوم .
يبدأ الأمر منذ ولادة طفلك ، عندما تحملينه بين ذراعيكِ وتهدهدينه لينام ، أو تضعينه في عربته الخاصة به .
يؤكد الخبراء أن الاعتماد على الحركة لجعل الطفل ينام ، سيجعله يعتاد الأمر ، ولن يستطيع النوم بعد ذلك إلا إذا شعر بنفس الحركة التي اعتاد عليها .
كذلك فإن نوم الطفل في السيارة أو في عربته الخاصة ، يجعله لا يحصل على قدر كافٍ من النوم العميق اللازم لنموه .
لحل تلك المشكلة ، ضعي طفلك في مكان نومه ، وهيئي له الظلام والهدوء ، ثم ارقدي بجواره حتى ينام ، ولا تحمليه بهدف جعله ينام .
يمكنك استخدام عنصر الحركة لتهدئة طفلك حين يبكي ، ولكن ليس لجعله ينام .
- عدم تحديد روتين معين يسبق مرحلة نوم طفلك .
يؤكد الخبراء أن تحديد روتين معين يسبق نوم طفلك أمر ضروري ، يساعد على تجهيز الطفل للنوم كل يوم .
يمكنك أن تجعلي الروتين شيئًا واحدًا بسيطًا ، كأن تحمميه بماء دافئ قبل وضعه في سريره ، أو ترقدي بجواره لتغني له أغنية معينة هادئة ، أو تحكي له قصة مسلية .
- نقل الطفل للنوم بمفرده قبل استعداده نفسيًا .
ليست كل الأعمار ملائمة لنقل طفلك للنوم في سرير بمفرده ، فربما يكون الطفل أضغر من أن يعتاد النوم وحده .
ويعتبر سن 3 سنوات ملائمًا لانتقال طفلك إلى سرير خاص .