أعراض القولون العصبي و طرق علاجه



تصيب القولون أمراض عديدة ، أهمها و أكثرها شيوعاً متلازمة القولون العصبي ،و لتتعرف الى أهم أسبابه و أعراضه و طرق علاجه ، اقرأ هذا المقال :

القولون العصبي :

هو عبارة عن اضطراب شائع يصيب القولون ، يتسبب بالام في البطن و غازات و تغيرات في الاخراج ، كالاسهال أو الامساك ، و هو حالة مزمنة يعاني منها المريض لفترات طويلة .

أعراض القولون العصبي :

1- الام و تشنجات أسفل البطن و الاحساس بالحاجة للتغوط باستمرار .

2- ازدياد حدة الألم في حالات الضغط النفسي و التوتر و بعد تناول الوجبات بساعة أو ساعتين ، و هذا الالم لا يظهر في ساعات الليل .

3- الشعور بالنفحة ، بحيث يلاحظ المريض بروز بطنه بشكل مفاجيء .

4- امساك أو اسهال ، و احياناً كلاهما معاً .

5 – الغازات .

6- وجود مخاط في البراز .

7- تغيرات في البراز في الصباح ، بحيث يكون في البداية صلباً جداً و من ثم يتبعه براز ليَن .

أسباب متلازمة القولون العصبي :

1- التوتر و القلق و الضغط النفسي

فالشخص المصاب بالقولون العصبي يلاحظ أن الشعور بالام يظهر اكثر وضوحاً في حالات التوتر و القلقو الضغط النفسي .

2- اضطراب حركة الامعاء

قانخفاض حركة الامعاء الدقيقة و القولون مقد يتسبب بحدوث الامساك ، في حين أن فرط حركتها قد يسبب الاسهال بشكل واضح.

3- التغيرات الهرمونية

لذلك فالمرأة تعد الأكثر عرضة للاصابة بمتلازمة القولون العصبي ، بسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها باستمرار .

4- امتلاء المستقيم أو أي من أجزاء القولون بالبراز

و هذا يؤدي لتشكل ضغط غاز منخفض نسبياً مما يتسبب بالشعور بالام أسفل البطن و تشنجات .

ملاحظة :

هناك أعراض أكثر خطورة ، كفقدان الوزن و نزيف المستقيم و الام البطن التي تستمر طيلة ساعات الليل، و في هذه الحالة الطبيب هو الوحيد القادر على التشخيص الدقيق .

طرق علاج القولون العصبي :

1- الحمية الغذائية :

يفضل التوجه لأخصائي تغذية ، و ذلك لمعرفة قائمة الأطعمة المسموح بها ، و الأطمعة المرتبطة بظهور الأعراض لديك .

و يفضل أن يكون نظامك الغذائي غني بالألياف ، اضافة الى التركيز على شرب كميات جيدة من الماء ، مع محاولة جعل وجباتك صغيرة و متعددة .

* أهم الأطعمة التي تسبب النفخة و الغازات :

الملفوف و القرنبيط

الفاصولياء

الحمص

البصل

العنب

المشروبات المحتوية على الكافايين .

2- ممارسة التمارين الرياضية و زيادة النشاط البدني :

و ذلك لتخفيف التوتر و الضغط النفسي ، بالاضافة للمساهمة في تنظيم حركة الأمعاء .

3- تجنب مسببات الضغط النفسي و القلق و التوتر

4- العلاج بالأدوية :

فاذا كانت طرق العلاج التي ذكرناها غير كافية ، فمن الممكن أن تكون بحاجة لعلاج دوائي طبقاً لحالتك و حسب ارشادات الطبيب ، ففي حالات تشنج القولون تعطى أدوية مضادة للتشنجات ، و في حالات الإسهال تعطى أدوية مضادة للإسهال .

أما في حالات الإمساك تعطى الألياف الغذائية لعلاجه.

و في حالة كان المسبب للقولون العصبي هو الاكتئاب ، فتعطى الأدوية التي تعبير مضادة للاكتئاب وفق ارشادات الطبيب المختص .

The post appeared first on .

منقول عن موقع:

الثلاثاء, 17 يوليو, 2018 15:57