أفضل النصائح للسيدات!

غالباً ما تدفع المرأة العاملة ضريبة عملها التي تكون على حساب صحتها وقوة جسدها, بسبب الضغوطات الكثيرة التي تقع على عاتقها والتي تتحملها, وإن آلام الرقبة والظهر هي أكثر الآلام التي قد تتعرض لها المرأة العاملة خاصة إذا كانت طبيعة عملها مكتبية أو تتطلب جهد عضلي قوي, وأيضاً عندما تكون فترة العمل طويلة نوعاً ما؛ وننصح هؤلاء السيدات باللجوء إلى بعض التصرفات الوقائية التي تساعدهن في الحفاظ على صحتهن.

لهذا يجب تجنب الاستمرار بوضعية الجلوس التي تتطلب تثبيت وضع الرقبة في اتجاه واحد لفترة طويلة, وفي حال كان هذا الأمر ضرورياً يمكن الاعتدال والاستراحة كل خمسة عشرة دقيقة على الأقل أو المشي قليلاً.

وأثناء الجلوس يجب المحافظة على وضع الرأس مستقيماً على أن يكون طول المكتب متناسباً مع الجسم وقريباً منه ويمنع انحناء الرقبة, كما يجب الانتباه عندما يتم الجلوس على كرسي طويل ومكتب قصير فذلك سيضع الرقبة والظهر في وضع خاطئ بالتأكيد.

كما يجب تجنب وضع شاشة الكمبيوتر على أحد جانبي المكتب بل يجب أن تكون أمام الوجه مباشرة, وذلك لحماية الرقبة من الالتفات إلى أحد الجانبين لوقت طويل, والوضع الأمثل للعمل على الكمبيوتر يكون بوضع الشاشة أمام الوجه ليكون مركزها في مستوى الأنف, وبالنسبة للوحة المفاتيح فيجب أن تكون بوضعية تسمح للأكتاف أن تكون في وضع معتدل وغير مرفوعين للأعلى, على أن يكون الكوع بوضع تسعين درجة والمعصم مرخياً في وضع ثلاثين درجة.

ويمكن أيضاً وضع قاعدة خشبية مائلة وصغيرة على المكتب لتساعد على إتمام عملية القراءة والكتابة دون الاضطرار لأن تكون الرقبة منحنية, لأن مثل هذه القاعدة تسمح بأن تكون الأوراق في مستوى النظر تماماً.

والأفضل عندما تبدأ الشكوى من آلام الرقبة الامتناع عن حمل الأشياء الثقيلة, أو دفع أو جذب الأشياء وخاصة الثقيلة, مع تجنب الأوضاع التي يضطر فيها إلى رفع الرأس للأعلى وذلك لفترات طويلة.

وأخيراً ننصح بتجنب استعمال النظارة التي تتميز بثنائية البؤرة أي النظارة التي تستخدم للنظر والقراءة معاً عند استخدام الكمبيوتر, وأيضاً تجنب وضع سماعة الهاتف، أو الهاتف المحمول بين الكتف والرأس لأن ذلك يؤدي إلى تحميل ضغط بشكل زائد على فقرات وأنسجة الرقبة.



الخميس, 11 اكتوبر, 2007 11:43