أمريكية تعشق كنغر!

انتقلت إمرأة للعيش في حديقة حيوانات ولاية أوكلاهوما مع حيوان الكنغر الذي كانت تربية، ولم تقدر على العيش بعيداً عنه، بعد أن رفض المسؤولون المحليون بقاءه معها في المنزل.
وتبدأ القصة عندما كانت كريستي كارالتي تعيش فترة طويلة مع الاكتئاب، ثم عثرت بالصدفة على كنغر أحمر مصاباً بشكل بليغ، إذ كان يعدو واصطدم بالسياج، فقررت اقتناءه وخصصت له سريراً للنوم، وأحضرت له بعض الملابس، وألبسته حفاضات الأطفال.
وتنقلت كريستي مع حيوانها المدعو إيروين في العامين الماضيين، بين عدة مناطق في الولاية، بعد أن هربا من منزلها الواقع في منطقة بروكين آرو، خوفاً من أن تتم مصادرة الكنغر من قبل المسؤولين بسبب مشاكل في الترخيص والتأمين، ليحط بهما الرحال أخيراً في حديقة الحيوان، وفق ما أوردت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.
وتعتقد كريستي أن خطوة انتقاله إلى حديقة الحيوان كانت جيدة لكليهما، حيث أصبح إيروين يتفاعل مع أشخاص آخرين ومع بعض الحيوانات، كما أصبحت حياتها العاطفية أكثر ثراءً، لوجودها مع أنواع مختلفة من الحيوانات، حيث تقيم في المكان المخصص لسكن العاملين في الحديقة، وتشعر بسعادة غامرة.
ويمكن أن يصل طول هذا النوع من الكنغر الأحمر، وموطنه الأصلي أستراليا، إلى أكثر من مترين ويزن حوالي 100 كيلوغرام، لكنه لن يبلغ هذا الطول بحسب البيطريين وذلك بسبب إصابته التي ستجعله أيضاً غير قادر على الإنجاب في المستقبل.


الثلاثاء, 03 سبتمبر, 2013 12:06