إن كان هذا فلا تستمعوا إلى القرآن الكريم..!

إن كان هذا فلا تستمعوا إلى القرآن الكريم..!

كم يُسعدني أن أركب مع سائق سواء أكان سائق تاكسي أو سرفيس أو باص مواصلات أو حتى أحد من أصدقائي أو أقربائي ويكون السائق يستمع إلى القرآن الكريم عن طريق الراديو أو الكاسيت، كم أشعر بالراحة وبعض من الأمان والطمأنينة، أشعر وكأن بعض الانسانية لا تزال على قيد الحياة، أتصف وقتها بالصمت والإصغاء الشديد لما يُقرأ وأنسى أنني أرى عبر الزجاج الذي أمامي أشياءً تتحرك.

وعندما يبدأ السائق (مهما كان)، بالسب والشتم على تلك السيارة التي تجاوزته عمداً، أو بلعنِ هذه الحياة وما فيها، أو بقيامه بالتلفظ بألفاظ في قمة البذاءة على هاتفه الجوال مع أحد أصدقائه، أو حتى بشتم الله علناً وجهراً عندما يشعر بالضيق، كل هذا والقرآن لا يزال يُتلى على مسمَعَينا، أصابُ وقتها بصدمة شديدة تجعلني أشعر بالخجل من نفسي أنني أستمع إلى القرآن الكريم ممزوجاً بالقذارات التي يُخرجها السائق (برضو مهما كان) من فمه.

لا أدّعي أنني في قمة الأدب والحياء، بل أشهد أنني أهاجم هذه العادة التي أصبحت مُعتادة على أن يُعتادَ عليها بين أبناء شعبنا، (وانا هنا أتحدث عن الأردن بشكل أخص)، فهذا كلام الله عز وجل، وهل يجوز التحدُّث بأي موضوع في حضور القرآن..؟ وكيف إذا كانت هذه المواضيع بعيدة كل البُعد عن أصغر مفاهيم الحياء..؟!

أيضاً لن أقول بأنني مُتديِّن أو أنني أصلي الخمسة فروض في المسجد، ولن ألعب دور الشاب المستقيم الذي لا يُخطأ ويفعل الخطأ (مهما كان)، ولكن حدود السوء عندي تنتهي عندما يتعلق الأمر بالله عز وجل.

فمن منّا لم يُخطئ في فترة شبابه..! ولكن هناك أخطاءً لا تُغتَفَر..! أقولُ قولي هذا غير داعٍ لكم بأن تستقيموا كل الاستقامة، إنما أرجوكم بأن تحترموا القرآن الكريم، على الأقل مثلما تحترمون كلام أمهاتكم.. إن كُنتم لهنُّ محتَرِمين.

أسامة الرمح

شدني موضوعك جدا اخي اسامة بارك الله فيك على هذا الموضوع الرائع و المعبر عن حالنا السيء … نعم انتقدت ذلك كثيرا بل و ربما في فترة من فترات مراهقتي اللعينة تضاربت مع بعض الناس من اجل ذلك لا أنكر بأنه ليس اسلوب دعوة و لكن ما الذي يحدث للناس ولما تتعدد الوجوه و الاتجاهات كيف يمكن لمن يدعي الاسلام مثلا أن يؤيد العلمانية و كيف يمكن لمن يدعي حب النبي و ليس فيه شيء من هديه صلى الله عليه وسلم بل هو يتمثل بالمطرب الفلاني او الممثلة الفلانية … لا تدق المسامير على الجروح فالجروح أعمق من أن تصلها مساميرك :slight_smile: …يقول الشاعر : كل يدعي وصلا بليلى و ليلى لا تكن لهم بذاك … وقال ربي و أحق القول قول ربي (كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون ) جعلنا الله و اياكم و الامة على الطريق الصحيح و طهر مجتمعنا مما فيه من فساد … أخوك محمد

انا معك ان هذا يحدث كثيرا ولكن يكفي انك تقول بصوت عالي عندما تسمع هذا استغفر الله فسوف يحث السائق بالندم او تقول اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

شدني موضوعك جدا اخي اسامة بارك الله فيك على هذا الموضوع الرائع و المعبر عن حالنا السيء .. نعم انتقدت ذلك كثيرا بل و ربما في فترة من فترات مراهقتي اللعينة تضاربت مع بعض الناس من اجل ذلك لا أنكر بأنه ليس اسلوب دعوة و لكن ما الذي يحدث للناس ولما تتعدد الوجوه و الاتجاهات كيف يمكن لمن يدعي الاسلام مثلا أن يؤيد العلمانية و كيف يمكن لمن يدعي حب النبي و ليس فيه شيء من هديه صلى الله عليه وسلم بل هو يتمثل بالمطرب الفلاني او الممثلة الفلانية .. لا تدق المسامير على الجروح فالجروح أعمق من أن تصلها مساميرك :) ..يقول الشاعر : كل يدعي وصلا بليلى و ليلى لا تكن لهم بذاك ... وقال ربي و أحق القول قول ربي (كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون ) جعلنا الله و اياكم و الامة على الطريق الصحيح و طهر مجتمعنا مما فيه من فساد .. أخوك محمد

انا معك ان هذا يحدث كثيرا ولكن يكفي انك تقول بصوت عالي عندما تسمع هذا استغفر الله فسوف يحث السائق بالندم او تقول اعوذ بالله من الشيطان الرجيم


هو في حد بسترجي يحكي هيك مع سايق التكسي ؟

صحيح و الله , أستغفر الله , يستسهلون الكفر !!! تستطيع أن تسمع الناس تمزح كفرا و تغضب كفرا , و أحيانا حتى عند السعادة تسب كفرا !!! من رحمة الله أنه لا يسخطهم في لحظتها , لا حول ولا قوة إلا بالله , شكرا أسامة , و صحيح للأسف اللي بيشتغلوا بالمهن و السواقين همه حثالة المجتمع بنسبة 99% , لأ … حثالة العالم كله !

والله معك حق بكل كلمة تسلم ايدك وقلبك ، وهادي الأمور مو بس بتقتصر على الشباب . للاسف البنات كمان نفس الشي وأكتر ، أنا بقتلني البنت اللي بتكون محجبة ولباسها طويل ومستر ، بس بكون غاية لحتى تتستر على امور تانية
بتقتلني البنت المتحجبة اللي بتصلي ال5 صلوات ، وعم تتعامل مع السحر والشعوذة والدجالين بكل ثقة
أمة ضحكت من جهلها الأمم

شدنى عنوان الموضوع اوى ومشكوووور على اختيارك ليه فى البدايه وبارك الله فيك يا أسامه وعلى فكره الموضوع ده مش بس فى الاردن زى مخصصت لا دى عندنا كمان فى مصر وانا تقريبا بشوفها دايما مع سوائين التكاسى وانا راكبه ولما بشوف هيك ببقى نفسى اعمل اى حاجه بجد وبتنرفز لان هيك اكتر شىء بيخنقنى والمفروض زى مقالنا ربنا فى ايته اذا قرء القاءان فاستمعو له وانصتو له لعلم ترحمون المفروض نتحترم على الاقل نستمع اله وكمان نحترمه فى ذاك الوقت … شكرااااااااااا اسامه على طرحك للموضوع موضوع كتير مميز وحميل وانت اكتر من رائع بجد الله يحيمك … اختك بريميولا

بجد بارك الله فيك اسامه لان فعلا كلامك كله مظبوط وده فعلا بيحصل ومش شرط انك شوفت حاجه غلط بتقول عليها يبقى انك مستقيم ده كلام حقيقى وكمان انا معاك ان فعلا فى اشياء لاتغتفر وفعلا ربنا يهدى اللى بيعملوا كده لان القران الكريم لازم يحترم وينصت له وده اللى امرنا بيه ربنا سبحانه وتعالى بس مفيش فى ادينا غير اننا نتقدم بالقاء النصيحه والدعاء بالهدايه …

صحيح و الله , أستغفر الله , يستسهلون الكفر !!!!!!!!!!!!! تستطيع أن تسمع الناس تمزح كفرا و تغضب كفرا , و أحيانا حتى عند السعادة تسب كفرا !!!!!!!! من رحمة الله أنه لا يسخطهم في لحظتها , لا حول ولا قوة إلا بالله , شكرا أسامة , و صحيح للأسف اللي بيشتغلوا بالمهن و السواقين همه حثالة المجتمع بنسبة 99% , لأ ...... حثالة العالم كله !
ببصم بالعشرة مشكور ابو السيم ويسلمو يا اسامة

بجد بارك الله فيك اسامه لان فعلا كلامك كله مظبوط وده فعلا بيحصل ومش شرط انك شوفت حاجه غلط بتقول عليها يبقى انك مستقيم ده كلام حقيقى وكمان انا معاك ان فعلا فى اشياء لاتغتفر وفعلا ربنا يهدى اللى بيعملوا كده لان القران الكريم لازم يحترم وينصت له وده اللى امرنا بيه ربنا سبحانه وتعالى بس مفيش فى ادينا غير اننا نتقدم بالقاء النصيحه والدعاء بالهدايه ...

وليد وابو السيم بدي اعرف من وين جبتوا هاي النسبة المئوية (99%) ؟؟ سوري بس قراركم باتخاذ هاي النسبة يعتبر (أغلوطة) مع احترامي إلكم

هاي النسبة من خلال مشاهداتي لممارسات السواقين وخاصة التكسي وباصات الكوستر والسرفيس وتعاملي مع الطريق حوالي 10 ساعات يوميا وشكرا يا سما