إيران تحذف ثلاثة أصفار على الأقل من عملتها

إيران تحذف ثلاثة أصفار على الأقل من عملتها

طهران: قال راديو طهران يوم الخميس نقلا عن محافظ البنك المركزي الإيراني إن البنك يعتزم حذف ثلاثة أصفار على الأقل من أوراق النقد بعد أن أرغم التضخم المتفاقم الإيرانيين على حمل رزم من الأوراق المالية للمتاجر لمجرد شراء السلع الأساسية.

وأكبر ورقة نقدية ايرانية هي من فئة 50 الف ريال. ويبلغ ثمن عبوة الحليب نحو 9000 ريال.

وقال محافظ البنك المركزي طهماسب مظاهري ان البنك اتخذ القرار بالفعل ولكن لا يزال يتعين الحصول على موافقة البرلمان لتنفيذه.

ونقل الراديو عن مظاهري قوله لم نقرر بعد عدد الاصفار التي سنحذفها. ولكن سيكون ثلاثة أو أربعة أصفار.

ويبلغ معدل التضخم السنوي في رابع أكبر مصدر للنفط في العالم أكثر من 27 بالمئة حاليا. وتمثل ارتفاعات الاسعار مصدرا للشكوى بين الايرانيين.

ويرتفع التضخم بشكل مطرد من حوالي 11 بالمئة منذ تولي الرئيس محمود أحمدي نجاد السلطة في عام 2005 متعهدا بتوزيع أكثر عدلا لثروة النفط الايرانية.

وقال مظاهري القرار لن يكون له أي تأثير على التضخم.

ويقول اقتصاديون ومنتقدون ان الانفاق الباذخ للحكومة لعائدات تصدير النفط هو السبب الرئيسي وراء تفاقم التضخم. ويواجه منتجون اخرون للنفط في المنطقة ارتفاع التضخم ايضا ولكن ليس بنفس مستوى ايران.

ويتوقع البنك المركزي الانتهاء من دراسة للاصلاح النقدي خلال بضعة شهور.