اجـعـل مـن تـنـاقـضـات الـحـيــاة عــبــرة

اجعل من تناقضات الحياة عبرة ..


في الحياة تناقضات كثيرة


وكلمات متعاكسة غاية في البساطة إلا أنها تعني الكثير


فلماذا لا نجعل منها عبرة وعظة....


سعادة و حزن ...


تكمن السعادة في الشعور بالرضا...ويأتي الرضا عندما يرضى الرحمن عنك...و يرضى الرحمن عندما يكون قلبك سليماً


و القلب السليم هو من تجده ملئ بحب الله و رسوله محمد صلى الله عليه و سلم


و من أحب الله و رسوله سار على صراطه المستقيم و على خطى حبيبه..


ولا تـحـزن


لأن الحزن يريك الماء الزلال علقما ً.. والوردة حنظلة ..


والحديقة صخورا قاحلة


وجوه مبتسمة و وجوه عابسة ...


الابتسامة كلمة طيبة من غير حروف !!وهي لا تكلف شيئا ولكنها تعني الكثير


ضحك وبكاء..


قد تنسى من شاركك الضحك لكنك لن تنسى من شاركك البكاء....والقلوب التي لا تغسلها الدموع يتراكم عليها الصدأ..


النور والظلمة...


كلنا كالقمر .. له جانب مظلم


دنيا وآخرة ...


اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا ...


ضعف الرمال وقوة الصخر ...


القصة تبدأ عندما كان هناك صديقان يمشيان في الصحراء ، خلال الرحلة تجادل الصديقان فضرب أحدهما الآخر على وجهه. الرجل الذي ضُرب على وجهه تألم ولكنه دون أن ينطق بكلمة واحدة كتب على الرمال : اليوم أعز أصدقائي ضربني على وجهي .


استمر الصديقان في مشيهما إلى أن وجدوا واحة فقرروا أن يستحموا.


الرجل الذي ضرب على وجهه علقت قدمه في الرمال المتحركة و بدأ في الغرق، ولكن صديقة أمسكه وأنقذه من الغرق.


وبعد ان نجى الصديق من الموت قام وكتب على قطعة من الصخر : اليوم أعز أصدقائي أنقذ حياتي .


الصديق الذي ضرب صديقه وأنقده من الموت سأله : لماذا في المرة الأولى عندما ضربتك كتبت على الرمال والآن عندما أنقذتك كتبت على الصخرة ؟


فأجاب صديقه : عندما يؤذينا أحد علينا ان نكتب ما فعله على الرمال حيث رياح التسامح يمكن لها أن تمحيها ، ولكن عندما يصنع أحد معنا معروفاً فعلينا ان نكتب ما فعل معنا على الصخر حيث لا يوجد أي نوع من الرياح يمكن أن يمحوها .. تعلموا أن تكتبوا آلامكم على الرمال وأن تنحتوا المعروف على الصخر


الرضا والسخط...


* يقول علي بن أبي طالب رضي الله عنه: من رضي عن نفسه، كثر الساخطون عليه.


الحقيقة و الوهم ...


* الحقيقة مثل النحلة؛ تحمل في جوفها العسل، وفي ذنبها إبرة.


المحاسن والمساوئ...


* يقول ميخائيل نعيمة: من كان لا يبصر غير محاسنه، ومساوىء غيره فالضرير خيٌر منه.


الصديق والعدو ...

* قيل لبعض الحكماء: بِمَ ينتـقم الإنسان من عدوّه؟ فقال: بإصلاح نفسه.

الغنى والفقر ...


من عجائب الشمس أنها ما زالت تشرق على الأغنياء والفقراء على حد سواء


نجاح وفشل ...


إما بالهمة وإما بالكسل ...


هامش وعنوان....


إذا اخترت الحياة على الهامش اعلم إنك ستموت بدون عنوان


الأمل واليأس...


الإنسان بدون أمل كـ الوردة بدون ماء


فـ بدونه قد تموت قبل أن تجد من ينقذها !!


لا تدع اليأس يستولي عليك ، انظر إلى حيث تشرق


الشمس في كل فجر يوم جديد ،


لتـتعلم الدرس الذي أراد الله للناس أن يتعلموه ..


أن الغروب لا يحول دون شروق مرة أخرى في


كل صبح جديد


أحياء وأموات ...


أن تموت وتبقى في القلوب كالأحياء..أفضل من أن تعيش كالأموات والأفضل من ذلك أن تعطي حياتك حقها الكامل...


((ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة ))


أبيض وأسود ...


انظر للحياة من منظار أبيض ولا تنظر من منظار أسود ..


ضعف وقوة ...


الضعف .. أن تكون أداة في أيدي الآخرين


اليوم وغد ...


تهتم بالغـد .. وأنت لا تعرف ماذا سيقع لك اليوم


الحب والكره ...


أن يكرهك الناس وأنت تثق بنفسك


وتحترمها .. أهون كثيرا من


أن يحبك الناس وأنت تكره نفسك


ولا تثق بها


فوق وتحت ...


أن تموت واقفًا أفضل من أن تعيش تحت الأقدام


التواضع والكبر ...


تواضع تكن كالنجم لاح لناظره ** على صفحات الماء وهو رفيع


ولا تكن كالدخان يعلو بنفسه ** الى طبقات الجو وهو وضيع


فأقبح شيء ان يرى المرء نفسه ** رفيعا وعند العالمين وضيع


الشوك والزهور...


إذا رأيت الجزء الأول من طريقك مليئا بالأشواك فلا تيأس فقد يكون الجزء الثاني مفروشا بالزهور والرياحين .


النار والمطر...


إن لم تكن مطرا تروي فلا تكن نارا تشوي...


العاقل والجاهل ...


العاقل من عقل لسانه والجاهل من جهل قدره