استطلاع يؤكد أن زملاء الدراسة والعمل والأصدقاء الأكثر كرها!

أظهر استطلاع للرأي نشر امس أن زملاء الدراسة والعمل والأصدقاء هم الأكثر كرها في هونج كونج، وأعرب نحو 20 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع عن رأيهم بأن هذه الفئات الثلاث هي الأكثر كرها وذلك عندما طلب منهم الاختيار من قائمة شملت أيضا الأقارب والمعلمين والغرباء ورؤساء العمل والجيران.

وشمل الاستطلاع الذي أجرته جامعة (سيتي يونيفرستي) أن 640 شخصا في هونج كونج التي يقطنها 9ر6 مليون نسمة، وطلب الاستطلاع من المشاركين أن يعربوا عن مدي سعادتهم بالأشخاص الذين يلتقون بهم في حياتهم اليومية.

وكشف الاستطلاع أن زملاء الدراسة هي الفئة الأكثر كرها حيث قال 22 بالمئة إنهم أشخاص تسببوا في تعاسة حياتهم.

وقال نحو 19 بالمئة إن الأصدقاء هم الأكثر كرها بالنسبة لهم بينما اختار 18 بالمئة الزملاء في العمل. كما اختار خمسة بالمئة الأقارب مقابل 6ر6 بالمئة اختاروا رؤساءهم في العمل و 3ر1 بالمئة اختاروا معلميهم.

كما كشف الاستطلاع أن ما يقرب من 30 بالمئة تشاجروا مع أسرتهم خلال الشهر الماضي مقابل 25 بالمئة مع الأصدقاء و17 بالمئة مع الزملاء في العمل.