اعتقال كندي في الهند ارتكب 43جريمة جنسية

ذكرت تقارير اعلامية يوم السبت ان الشرطة ألقت القبض بالقرب من العاصمة الهندية نيودلهي على رجل كندي مطلوب في بلاده لصلته بما تردد من مزاعم عن ارتكابة ثلاث واربعين جريمة جنسية. وذكرت صحيفة هندوستان اليومية التي تصدر باللغة الانجليزية ان الشرطة من جورجاون ألقت القبض على ارنست فينويك ماسنيتوش ( 63عاماً) عند ضواحي دلهي يوم الخميس.

وصرح ضابط الشرطة اناند موهان للصحيفة اننا ألقينا القبض عليه مضيفا بقوله ان الشرطة قد حصلت على صور وتسجيلات التليفون المحمول منه والتي من شأنها ان تدينه. وتم عرض ماسنيتوش على قاضي محلي في دلهي يوم الجمعة والذي أمر بأن يظل محتجزا لدى الشرطة حتى غد الاثنين واصدر توجيهات للشرطة بأن تخطر وزارة الشئون الخارجية الهندية بأنه تم القاء القبض عليه.

وقال موهان انه تم القبض على ماسنيتوش بناء على اشعار من الانتربول الذي ابلغ وكالات الأمن الهندية بأنه يقيم في الهند.

ويقيم ماسنيتوش - وهو مهندس اتصالات يعمل لحساب شركة متعددة الجنسيات - في الهند منذ عام 1994.وماسينتوش مطلوب في كندا في 43حالة ترددت مزاعم انها تتعلق بالشذوذ، والتي تم ارتكابها جميعا بين عام 1970وعام 1975.وفي عام 2005طلبت السفارة الكندية في الهند من وزارة الخارجية الهندية تسليمه على اساس معاهدة تسليم المجرمين المبرمة في عام 1987بين الدولتين.