الإمارات تقرر إظلام برج خليفة ومسجد الشيخ زايد للمشاركة في حملة ساعة الأرض

4670047


أعلنت الإمارات اعتزامها المشاركة في ساعة الأرض مساء يوم السبت المقبل بإظلام أهم معالمها المعمارية.

وقالت إيدا تيليش المدير العام لجمعية الإمارات للحياة الفطرية، إن الإمارات " ستظلم أهم مرافقها من الساعة 8:30 بالتوقيت المحلي ولمدة ساعة، تزامنا مع ساعة الأرض، التي سيطبقها عدد كبير من دول العالم".

وأضافت: " سيتم إطفاء الأنوار غير الضرورية في أبرز المباني والمعالم في السبع إمارات، ومن ضمنها برج خليفة في دبي، أعلى ناطحة سحاب بالعالم، ومسجد الشيخ زايد الكبير (ثالث أكبر مسجد بالعالم) في أبوظبي وقناة القصباء السياحية في الشارقة.
	<span>وستشهد دبي مسيرة "شموع من أجل الأرض" أسفل برج خليفة، ومسيرات مشابهة  في مختلف المدن الإماراتية. 
	وأضافت تيليش: " ساعة الأرض هي منصة عالمية تمكنا من الاتحاد وراء هدف  واحد يعنينا جميعا هو كوكب الأرض.. نحن نشجع الجميع على المشاركة في هذا  الحدث العالمي من أجل الأرض".</span>
يشار إلى أن حملة ساعة الأرض هي عبارة عن مبادرة عالمية ينظمها الصندوق العالمي لصيانة الطبيعة، وتدعو إلى إطفاء الأضواء غير الضرورية خلال ساعة واحدة يوم31 آذار/مارس الجاري للتعبير عن رغبتهم باتخاذ تغيير حقيقي من أجل البيئة.
وبدأت الحملة في مدينة سيدني باستراليا عام 2007، وشارك فيها مليونا شخص، وفي العام الماضي أصبحت ساعة الأرض " أكبر حملة بيئية من أجل الكوكب في العالم"، لتشهد مشاركة 135 بلدا عبر جميع القارات، ومشاركة شخصيات مهمة وأهم المعالم العمرانية حول العالم.


الجمعة, 30 مارس, 2012 13:34