الاسرار الزوجية



\

تخفي البيوت خلف ابوابها الكثير من الاسرار التي تمس العلاقة الاسرية والزوجية بين الرجل والمرأة. وتبقى هذه الاسرار تتضخم وتكبر وراء الابواب من دون علاج او مصراحة حتى بين الازواج انفسهم خوفا من نظرة الاخر والمجتمع حول مشكلة يمكن ان تكون موجودة في عديد من البيوت. برأيك كيف يمكن أن تؤثر الاسرار على العلاقات داخل الاسرة؟ وكيف يمكن التخلص منها؟

عبر عن رأيك بمسؤولية!

اولا الف شكر ع موضوع سؤالك

لان جوابه يحتاج لصفحات

من خبرتي بهل الحياة

الاسرار التي تبقى طي الكتمان في البيوت

قد تكون عدة انواع برأي ولكن نحن نجملها ببوتقه واحد ونقول اسرار البيوت

الاسرار براي التي تكون من طرف الزوجين وباتفاق بينهم

على ان تبقى اسرار تلك هي الاسرار الزوجيه

التي يجب كل منهما المحافظة عليها

اما ان يكون احد الطرفين يعيش حياة قهر وعذاب ونكد ومعدوم التفاهم معه ومع الطرف الاخر

ويحذر عليه ان لا يبوح بها امام الناس والمجتمع ويطالب

بحقه فتلك ليست اسرار اصبح اسمها عبوديه

وارهاب وفعلا بمجتمعنا العربي

يوجد الملايين من تلك البيوت التي تخاف عواقب البوح

ممايجري داخل ابوابها المراة لها النصيب الاكبر

في تلك المعاناة خوفا من فقد اولادها وتحكم الغير بها ونظرة المجتمع

ع انها مطلقه

وكأنها ارتكبت عار حين طالبت

بحريتها من الظلم والقهر

تخرج من بيت كرهت فيه الظلم لتدخل سجن

جلادوة اكتر ظلما ماملهم الاهل والاقارب

بتششششششكرك صديقتي

ع هذا السسسسسسسسؤال واتمنى اسمع معكي اراء

الاخوة فيى المنتدى

تقبلي تحياتي