البيت الأبيض ينشر شهادة ميلاد أوباما بعد جدل حول مكان ولادته

4287343


نشر البيت الأبيض شهادة ميلاد الرئيس باراك أوباما على أمل أن يبدد التساؤلات المثارة منذ فترة طويلة بشأن ما إذا كان قد ولد في الولايات المتحدة أم لا.

<span>وكان أوباما قد نشر في وقت سابق نسخة مختصرة وإليكترونية من شهادة ميلاده صادرة من ولاية هاواي أثناء الحملة الانتخابية في عام 2008.</span>
<span>ولكن مع استمرار القضية حيث أثارها في الآونة الأخيرة دونالد ترامب عملاق العقارات ونجم تلفزيون الواقع الذي يدرس نيل ترشيح الحزب الجمهوري له لمنافسة أوباما العام المقبل.</span>
<span>وضغط محامو أوباما على مسؤولي هاواي لتقديم النسخة الكاملة من شهادت ميلاده في محاولة لإنهاء المسألة إلى الأبد.
وقال البيت الأبيض: "الرئيس رأى أن إثارة الجدل بشأن شهادة ميلاده ليست في صالح البلاد. ربما تكون في صالح الامور السياسية والإعلام التلفزيوني ولكنها سيئة بالنسبة للشعب الأميركي وتصرفنا عن الكثير من التحديات التي نواجهها كدولة".</span>
<span>وتحدث الملياردير ترامب إلى الصحافيين بعد فترة وجيزة من نشر شهادة الميلاد قائلا إنه سعيد لسماعه أن الرئيس قدم النسخة الكاملة لشهادة ميلاده .</span>
<span>وقال ترامب: "أريد رؤيتها ولكن أمل أن تكون حقيقية". </span>


الأربعاء, 04 مايو, 2011 08:20