الدعوة في المنتديات الشبابية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه . وبعد ،،،،،،

تعلمون بُعد كثير من أبناء وبنات المسلمين عن المنهج الصحيح ، وركوبهم أمواج الشهوات ، في وقت كثر فيه أعوان الشر والتضليل ونشر الرذيلة وتغريب بنات المسلمين . وفي حين أصبح الحصول على الحرام من أسهل ما يكون وفي الوقت الذي أصبح شباب المسلمين في عزلة عن أجواء الإيمان ، و غاب فيه الرقيب ، وضعفت فيه همة كثير من أهل الدعوة .

إن الذي يتصفح ما يسمى (( بالمواقع الشبابية )) ، ليجد عظيم الأسى في نفسه لما آل إليه حال المسلمين ....

كلام يعج بالغفلة واللهو ، موضوعات ومشاركات غالبيتها تعكس صوراً من الجهل و تكشف عن محاذير شرعية وكبائر وتميع وتكسر وشهوات واختلاط وغرور الأماني ..

وفي المنتديات الإسلامية نلمس بعض المشاركات الدعوية والأفكار الإصلاحية من البعض ، وهذا توفيق من الله فجزاهم الله خيراً .

لكن أين الكثير منهم عن المنتديات التي تعلوها سمات الغفلة والضياع.

رغم وجود دواعي الإصلاح الملحة في مثل هذه المواقع ، هناك حيث يحتاجون إلى كلمة صادقة وتذكير بالمعروف وعبارة رقيقة و موعظة مؤثرة وإزالة لبس وكشف شبهة وقد يكون لواقع دعوتك أثراً في نقلهم من الكفر إلى الإيمان ، فأين المشمرون ، أين المتلهفون لرحمة الله والدرجات العلى فالمجال كما ترون خصباً ، وذلك لمن يجد في نفسه القدرة على الدعوة بعلم وبصيرة وبضوابط الدعوة ، ويأمن على نفسه من الشبهات ومزالق الفتن والشهوات .

وهذه مواضيع راعيت فيها الاختصار المناسب لوضوح الفكرة
ومعظمها يدور حول الارتباط بالله ، وضرورة التوبة وشؤم الذنوب وعاقبتها وغرور متبعي بهرجة الدنيا .... و أكثرها منقول من المواقع الدعوية مع التصرف بالحذف والإضافة لتناسب المقام . وأسأل الله أن يستعملنا لخدمة دينه وأن يلهمنا الصواب وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل وأن يجعلنا هداة مهتدين غير ضالين ولا مضلين .