الرحلات الجوية لمسافات طويلة تؤثر على الجسم

الرحلات الجوية لمسافات طويلة تؤثر على الجسم



حذر باحثون من بريطانيا في تقرير نشر في دورية لانسيت من أن افراد طواقم الطائرات وركابها الذين يسافرون بشكل متكرر بين عدة مناطق زمنية يواجهون عددا من المشكلات الصحية من بينها اضطراب الدورة الشهرية لدى النساء وحتى اضطرابات نفسية قصيرة الاجل

ويشير الباحثون الى انه لا يوجد أحد يعتاد على الرحلات الجوية الطويلة فأفراد طواقم الطائرات الذين يسافرون بشكل منتظم في رحلات طويلة غير محصنين من تأثير ما يعرف باسم -اضطراب الرحلات الجوية الطويلة- مثل قلة النوم او النوم المتقطع وتغير الحالة المزاجية وسرعة الانفعال ومشكلات المعدة وتضاؤل طاقة المخ

ويشير جيم ووترهاوس وزملاؤه من معهد ابحاث الرياضة وعلوم التدريبات البدنية في جامعة ليفربول جون موريس الى ان -اضطراب الرحلات الجوية الطويلة- الناجم عن عبور مناطق زمنية عديدة يسبب ايضا انخفاضا في اداء الرياضيين

ويكون -اضطراب الرحلات الجوية الطويلة- أسوأ بالنسبة للمسافرين من كبار السن وتزداد حدته مع عدد المناطق الزمنية التي يتم عبورها

 وقال الباحثون -اذا عبرت الرحلة أقل من ثلاث مناطق زمنية تقريبا فمن غير

المحتمل ان يمثل اضطراب الرحلات الجوية الطويلة مشكلة كبيرة بالنسبة لمعظم الناس

- ويقول ووترهاوس وزملاؤه ان اتجاه الرحلة الجوية ايضا له اهمية حيث ان الرحلات المتجهة شرقا تسبب -اضطراب الرحلات الجوية الطويلة- اكثر من الرحلات المتجهة غربا