الشيخ الفياض يصدر فتوى تجيز خياطة غشاء لبكارة

بعد النقاشات على المنتديات ومواقع الالكترونية شيعية حول فتوى نسبت للشيخ اسحاق الفياض يجيز فيها خياطة غشاء البكارة، حيث أبدى كثيرون استغرابهم للفتوى واهتمام مرجع كبير بهذه القضية، فيما اعتبرها آخرون شائع. قال الشيخ علي الربيعي، الناطق باسم المرجع الشيعي آية الله اسحاق الفياض، إن هذه الفتوى صحيحة.



وأضاف: “باعتبار الشريعة اهتمت بحياة الإنسان فكل ما يؤدي لضياع حياة الإنسان لا بد من الوقوف بوجهه، وإذا زنت البنت وحملت من الزنى فهل يجوز لها أن تسقط الجنين يجيب سماحة الشيخ إذا كانت حياتها بمأمن لا يجوز لها، وأما إذا كانت بمعرض الخطر لا بد من الحافظ عليها ولا مانع من إسقاط الجنين في حال لم يصل للشهر الرابع”.



وتابع “ومن هذا المنطلق جاءت فتوى الشيخ الفياض لتجيز خياطة البكارة، ولو دار الأمر بين أن تخيط البكارة أو تقتل ويتم تشويه سمعة العشيرة يجب أن نختار المكروه أو الضرر الأخف”.



وفتوى الشيخ الفياض، ردا على سؤال اتاه حول “الحكم الشرعي في خياطة غشاء البكارة من أجل الحفاظ على حياة البنت في حال زناها”، هي: "إذا كانت حياة البنت متوقفة على ذلك جاز، وكذلك إذا كانت لدفع مفسدة قد تؤدي إلى سقوط كرامة البيت أو العشيرة



وآية الله العظمى اسحاق الفياض هو أحد المراجع الأربعة في النجف: السيد علي السيستاني هو المرجع الاعلى، الشيخ محمد سعيد الحكيم و الشيخ بشير النجفي. وهو من أصل أفغاني، قدم إلى النجف وهو بعمر 14 سنة.







الأربعاء, 16 يوليو, 2008 11:20