العثور على سلحفاة يبلغ وزنها 25 كغم

عثر عمال الأعمدة الكهربائية في ولاية جيجل الواقعة على الساحل الشرقي للجزائر على سلحفاة كبيرة يبلغ وزنها 25 كلغ و طولها 95 سنتيمترا، عندما كانوا في مهمة بمنطقة جبلية كثيفة الغابات والأحراش، وقد أخطر العمال مصلحة البيئة في الولاية التي حملت السلحفاة إلى مركز قريب لمعاينتها وفحصها من أخصائيين.





وتعتبر السلحفاة من سلالة نادرة من حيث الوزن والطول ،ويبلغ عمرها30 عاما، وتقرر إبقائها في بيئتها ومراقبتها لمزيد من الاطلاع على خباياها، وبحسب المختصين فإنها أول مرة يعثر فيها بالمنطقة على سلحفاة من هذا الحجم. وكانت أكبر سلحفاة معروفة بالمنطقة تزن تسعة كيلوغرامات عثر عليها قبل 25 سنة شرق الولاية، فيما قال عمال الكهرباء الذين اكتشفوها بأنهم لم يصدقوا أنفسهم حين رأوا ( تلك الصخرة) تتحرك وتبين أنها سلحفاة.