العثور على منزل بلوس أنجلوس يسبب أرقاً لعائلة بيكهام

عائلة بيكهام تستعد لنمط الحياة الأمريكية

(CNN)-- من المفترض أن ينتقل قريباً كل من نجم ريال مدريد الإسباني، اللاعب الإنجليزي ديفيد بيكهام، برفقة زوجته نجمة الـسبايس غيرلز، فيكتوريا، إلى لوس أنجلوس، مع أطفالهما للعيش في منزل كبير في ضواحي المدينة.

ورغم أن موعد الانتقال اقترب إلا أنّ عائلة بيكهام مازالت تبحث عن المنزل الذي ستشتريه لسبب بسيط يتعلق بالثمن.

واستعانت العائلة بعدة أطراف من أجل البحث عن المنزل، حيث تكفلت فيكتوريا بزيارة عدة منازل، لكنها لم تتخذ قرارها بعد.

ولم يعد سراً على سكان المنطقة، التي اختارتها العائلة، أنّ بيكهام وزوجته بصدد البحث عن منزل هناك.

ولذلك فبمجرد أن تتقدم العائلة لأحد المالكين، فإنها تصطدم بطلبه سعراً مبالغاً فيه يصل إلى أضعاف مضاعفة، حسب أسوشيتد برس.

وقال مصدر مقرب من العائلة: فيكتوريا وديفيد لم يختارا بعد منزلهما في لوس أنجلوس، وهو منزل يرفضان أن يدفعا أكثر من سعره الحقيقي، لمجرد أنهم أثرياء ومشهورين.

وهكذا فإنه ليس دائماً جيداً أن تكون ثرياً ومشهوراً!