الفئران بديلا للكلاب في مكافحة التهريب في روسيا

5119941


قررت دائرة الاستخبارات التابعة لهئية الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية إجراء اختبارات من نوع خاص في الربيع من العام الجاري، 2013، وهي اختبارات على فئران مدربة.

<span>وقال مصدر في الهيئة لصحيفة "إيزفيستيا" الروسية إن الفئران ستحل محل الكلاب في ضبط المتفجرات والذخيرة، وأيضا البشر في المخابئ، موضحا أنه يجري وضع منهجيات استخدام الفئران في الوحدات الخاصة.</span>
<span>ولم يكشف المصدر عن موقع إجراء الاختبار السري، مشيرا إلى أن قوات الأمن والجيش في إسرائيل تستخدم فئران القتال بنشاط، حيث منعت حدوث العديد من الهجمات الإرهابية.</span>
<span>ومن مميزات الفئران أمام الكلاب أنها لا تحتاج للرعاية والعناية. ويستغرق تدريبها أسبوعين فقط، وتعيش عامين أو ثلاثة. وتعد حاسة شمها أقوى منها عند الكلاب.</span>
<span>ويوجد في روسيا مركز EVRAAS العلمي التقني الذي يجري اختبارات على الفئران. وقال أنطون فينيديكتوف الناطق باسم المركز لـ"إيزفيستيا" إن المواد التي تدربت عليها الفئران تتسبب لها في تغيير الخلفية الانفعالية.</span>
<span>وأضاف أن الفئران تتميز عن الكلاب بأن منظومتها العصبية منظمة أكثر وأنها أقل تعرضا لتغيير المزاج والخلفية الانفعالية. قد يتوقف الكلب في مكان خاطئ بسبب عدم التركيز، فيما يعد سلوك الفأر أكثر استقرارا.
ويجري تدريب الفئران على تمييز رائحة مواد محددة في الجو، لتتجه بعد أن تحس بها إلى مكان خاص في الحاوية أو تنفعل أو تقف بطرق معينة. ويجب أن يتعلم الفئران تمييز روائح السلاح والمتفجرات والمخدرات والجسم البشري.
كما يمكن تدريبها على تمييز 150 رائحة خلال شهر واحد. وتعد بضعة غرامات من المتفجرات كافية لها. وهي قادرة على اكتشاف السلاح من رائحة البارود أو الزيت.</span>
<span>وغالبا ما يضم "فريق التفتيش" 8 فئران تتصرف بنفس الطريقة.</span>
<span>وأوضح فينيديكتوف أن يوم عمل الفئران يترواح بين ست وثماني ساعات، ويستمر كل فريق في العمل لمدة عام.</span>


الجمعة, 22 فبراير, 2013 02:19