القدر أنقذ ‏107‏ شبان مصريين من الغرق‏..‏ حاولوا التسلل إلي إيطاليا

طرابلس ـ سعيد الغريب‏:‏
العناية الإلهية وحدها أنقذت‏107‏ شبان مصريين غامروا بحياتهم وبكل ما يملكون علهم ينجحون في التسلل إلي إيطاليا‏,‏ بحثا عن فرصة عمل توفر لهم لقمة العيش‏,‏ فواجهوا خطر الموت غرقا‏,‏ لولا تصادف مرور إحدي السفن الأجنبية التي انتشلتهم من مركب خشبي كاد يغرق بهم‏,‏ بسبب سوء الأحوال الجوية في البحر المتوسط‏.‏

القصص التي رواها الشبان الضحايا للعصابات المنظمة لعمليات الهجرة غير الشرعية‏,‏ لمراسل الأهرام‏,‏ هي قصص متكررة‏,‏ فقد قدم الشبان من مختلف المحافظات‏,‏ من الصعيد والوجه البحري ومدن القناة‏,‏ ودفعوا ما يعادل من‏10‏ إلي‏12‏ ألف جنيه مصري مقابل السفر إلي ليبيا والإبحار منها في مراكب خشبية‏,‏ غير مؤهلة للاستخدام البشري إلي إيطاليا‏.‏

بعض العصابات تترك العمال المساكين في عرض البحر للمصير المجهول‏,‏ بعد أخذ أموالهم‏.‏ المصير المجهول قد يكون الموت غرقا‏,‏ أو حتي في حالة وصولهم إلي الهدف‏,‏ هو إلقاء السلطات الإيطالية القبض عليهم وإرجاعهم إلي ليبيا‏,‏ ومن ثم إلي مصر‏,‏ بعد أن يكونوا قد فقدوا كل ما لديهم من أموال وجوازات السفر‏.‏

بل إن بعض الشباب قالوا إنهم يكررون المحاولة برغم إلقاء القبض عليهم وتعرضهم لعمليات النصب‏,‏ والسبب هو عدم حصول أي منهم علي فرصة عمل في مصر منذ أكثر من عشر سنوات‏,‏ والحاجة للمال للزواج والإنفاق علي الأهل‏.‏ المستشار أدهم هلال القنصل المصري بطرابلس قال إن قبطان السفينة التي أنقذت الشباب‏,‏ سلمهم إلي السلطات الليبية مساء أمس الأول‏,‏ وأضاف أن التعاون جار مع السلطات الليبية لاستخراج جوازات سفر لإعادتهم إلي أرض الوطن خلال يومين‏,‏ وناشد القنصل الأسر المصرية عدم الانسياق وراء أوهام الهجرة‏.‏