النجوم يخرجون عن صمتهم بعد الطلاق بالصور

يسعى النجوم للمحافظة على حياتهم الخاصة بعيداً عن التداول، ولكنّ هذا الأمر يستحيل حدوثه نظراً لاهتمام الناس بأخبارهم الشخصية تماماً كاهتمامهم بأعمالهم الفنية. لذا يجد بعض النجوم أنفسهم مضطرين في مرحلة ما للحديث بأنفسهم عن حياتهم الخاصة منعاً للشائعات والقيل والقال.
وشهدت حياة عدد من النجوم الكثير من المد والجزر، وطبعاً يبقى خبر طلاق أيّ نجم الحدث الأبرز في وسائل الإعلام. في هذا التحقيق سنتطرّق للتصريحات التي أدلى بها نجوم العرب ونجوم هوليوود بعد فترة من طلاقهم.
أعلنت النجمة هيفا وهبي خبر طلاقها بنفسها من زوجها رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة من خلال إصدار بيان مشترك، وحاولت بعدها عدم الحديث عن الموضوع، ولكنها اضطرّت للخروج عن صمتها إثر تصريح زوجها أحمد أبو هشيمة بأنه نادم على زواجهما قائلة: "أحمد كرجل أعمال يرتبك عندما تأتي سيرتي في أيّ برنامج، فهو رجل اقتصاد، كيف يكون نادماً على زواجه بي وهو طلب مني أن نعود وقال لي إرجعيلي".
ويكاد يكون موضوع طلاق الفنانة أصالة من زوجها أيمن الذهبي الأكثر تداولاً في وسائل الإعلام وذلك بسبب الكثير من الأخذ والرد والتصاريح المتبادلة، وهذا خلافاً للفنانة نوال الزغبي التي سعت للمحافظة على صمتها إثر طلاقها من زوجها إيلي ديب الذي وجّه لها الكثير من التهم بعد طلاقهما وتحدث عن الموضوع طويلاً، علماً بأنها اكتفت بالردّ من خلال أغنية "فوق جروحي" التي هي رسالة واضحة منها إليه.
أما الفنانة ماجدة الرومي فهي من اللواتي سعين جاهدات للمحافظة على حياتهن الخاصة بعيداً عن الإعلام، ولكنها فشلت في ذلك إثر طلاقها من زوجها أنطوان دفوني، وحديثها في مقابلة لها عن أسفها لأنها عصت أوامر والدها وتزوّجت في سنّ صغيرة يشير بوضوح إلى المصاعب التي عاشتها في زواجها.
هذا ولم تتمكن شيرين عبد الوهاب من تمالك نفسها بعد طلاقها من زوجها الموزّع الموسيقي محمد مصطفى خلال مقابلة تلفزيونية لها في برنامج "أنا والعسل"، حيث أجهشت بالبكاء عند الحديث عن طليقها وطفلتيها وغادرت الاستديو، ولكنها صرّحت في لقاء صحافي بعد فترة حول الطلاق قائلة: "محمد ابن حلال وكويس أوي ولو لفّيت الدنيا مش حلاقي زيّه، علشان كده أنا مبسوطة أني خلّفت من راجل محترم مثله، وعلى الرغم من ذلك شعرت أني حَبْقَى أحسن بكثير لو تطلّقت، لأني بصراحة مش مبسوطة في حياتي وفي حاجات كتير تغيّرت بعدما أنجبت، ولا أودّ الخوض في التفاصيل، لكني طوال الفترة الماضية بقيت أستحمل وأقول لنفسي ماشي، بكرا الدنيا تتغيّر، ولكن لم يتغيّر شيء، والشيء الوحيد المقتنعة به، أني مش سعيدة مع زوجي، ولهذا طلبت الطلاق".
وتحدّثت الممثلة غادة عبد الرازق بكل صراحة بعد طلاقها من الكاتب المصري محمد فودة قائلة: "قرار الطلاق كان مشتركاً وذلك بسبب صعوبة الاستمرار بيننا كزوجين. لكن هذا لا يمنع أن العلاقة بيننا ستستمر كصديقين، فعلاقتنا مستمرة منذ 15 عاماً ولن تتوقّف أمام انفصالنا".
من ناحية أخرى، على الرغم من انتشار أخبار توتر العلاقات الزوجية في وسائل الإعلام قبل الإعلان عن الطلاق، يلتزم بعضهم الصمت حيال الموضوع لأشهر ويترك التكهّنات للناس ووسائل الإعلام.
وأبرز مثال على ذلك الممثلة ساندرا بولوك التي شكّل موضوع خيانة زوجها جيسي جايمس لها الحدث الأبرز لأشهر في وسائل الإعلام ولكنها التزمت الصمت التام حيال هذا الموضوع، لتكشف عن مشاعرها منذ أيام قليلة معلنة أنها مرّت بحالة من الانهيار التام ولم تكن متأكدة من قدرتها على تخطي المشكلة.
هذه حال الممثل طوم كروز الذي بقي صامتاً حيال موضوع تخلي زوجته كاتي هولمز المفاجئ عنه بعد مغادرتها المنزل من دون علمه، ولكنه أعلن قبل أسابيع قليلة أنه شعر بصدمة كبيرة تجاه هذا الموضوع، علماً بأن نيكول كيدمان زوجة كروز السابقة تتحدث عنه كثيراً في الفترة الأخيرة، حيث أكدت أنها لم تكن سعيدة في المرحلة الأخيرة من زواجهما وأن زواجها بالمغنّي كيث أوربان بدّل حياتها.
أما طلاق براد بيت وجينيفر أنيستون فما زال الأكثر تداولاً في وسائل الإعلام، خصوصاً أن بيت لا يترك مقابلة إلا يوجّه فيها الإهانات إلى زوجته السابقة، مشيراً إلى أن فترة زواجهما كانت مملّة، فردّت عليه أنيستون أخيراً بطريقة قاسية مؤكدة أنها كانت بحاجة لعلاج نفسي خلال فترة زواجهما.
وأشارت المغنية كاتي بيري إلى أن زوجها المغني راسيل براند أبلغها أنه سينفصل عنها من خلال رسالة نصية، مؤكدة أنها كانت تلوم نفسها على الطلاق ولكنها متأكدة الآن من أن المشكلة كانت تكمن فيه رافضة الحديث أكثر عن الموضوع.