النهايه

احببته لكن الحظ لم يحالف حبنا وعشقته والعشق لم يكن مكتوب لنا فماذا كنت انتظر بعد نكران الجميل وبعدما ضاق بى السبيل واين المفر منجرح وقت الرحيل وكيف تقدر على مالم اقدر اناى نسيانه فى كل السنين فيا من كنت حبيبى بالامس واطررت للرحيل وهاانا لن انسى لك شى من هذا القبيل فبعدك عنى وبعدى عنك مثل الاجل والموت غير بعيد فالنفترق مادام الفراق حل اكيد وليبقى حبنا ذكرى فلا اتنساها مهما حييت ولتكن دموعى عبره لكل مستهان بحب اكيد