النيابة تطالب بإعدام قاتل ابنة المطربة ليلى غفران و صديقتها

3789795



المحكمة تؤجل للغد للاستماع إلى المرافعات الختامية







قررت محكمة جنايات الجيزة الأحد تأجيل إعادة محاكمة محمود سيد عبدالحفيظ عيساوى المتهم بقتل هبة إبراهيم العقاد ابنة المطربة المغربية ليلى غفران وصديقتها نادين خالد جمال الدين لجلسة الغد الاثنين، وذلك للاستماع إلى المرافعات الختامية لدفاع المتهم ومرافعات المدعين بالحق المدنى.



واستمعت المحكمة بجلسة اليوم إلى مرافعة النيابة العامة التى طالبت فى ختامها بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم وهى عقوبة الإعدام شنقا جزاء لقتله الفتاتين عمدا من غير سبق إصرار مقترنا بالسرقة فى أواخر شهر نوفمبر عام 2008.



وتأتى إعادة محاكمة المتهم عيساوى فى ضوء حكم من محكمة النقض مطلع فبراير/شباط الماضي بنقض وإلغاء الحكم الصادر عن محكمة جنايات الجيزة فى 17 يونيو/حزيران 2009 بمعاقبته بالإعدام شنقا حيث استندت النقض لوجود أخطاء فى حكم محكمة الجنايات تتمثل فى القصور فى التسبيب والخطأ فى تطبيق القانون ومخالفة الثابت بالأوراق بما يقتضى معه الأمر إعادة المحاكمة منذ بدايتها وعدم الاعتداد بالحكم السابق.



وكان النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود قد قرر فى أوائل يناير/كانون ثان 2009 إحالة العيساوى للمحاكمة بتهمة القتل العمدى من غير سبق إصرار مقترنا بالسرقة وذلك فى ضوء اعترافه التفصيلى أمام النيابة العامة بارتكاب الجريمة، وقيامه بمعاينة تصويرية توضح كيفية ارتكابه لها بعد أن كمن للضحيتين ثم دخل إلى الفيلا التى كانتا متواجدتين بداخلها فى حى الندى بمدينة الشيخ زايد بمحافظة السادس من أكتوبر/تشرين الاول حيث قام بقتلهما وسرقة تليفونى محمول ومبلغ مالى قدره 400 جنيه.



الأثنين, 14 يونيو, 2010 07:25