امتي الدنيا تسود في عينك وتكره حياتك ؟

امتي الدنيا تسود في عينك وتكره حياتك ؟

عند لحظة وداع شخص عزيز او فقدة

لما شخص يكون غالي عندي ويكدب عليه

لما اكون مخططه لحاجه ومعرفش اعملها .او افشل فيها …ولما يكون كل اللى بحبهم فى محنه…

في لحظات الفشل والكذب

لما يضيع الايمان ونتمسك بالدنيا .. اكيد اي موقف راح يخلينا نكره حياتنا و تسود الدنيا في عيونا

والانسان المؤمن بالقضاء و القدر  حق ايمان  .. لايمكن ان يحدث معه ذلك

في لحظات الغدر والخيانه والغش