انتظرك

أنتظرك .........

سنين وأنا جالسة هنا انتظرك…

على هذه الصخرة اجلس وانتظرك ..

ارسم على الرمل وجهك..

وللنجم اذكر اسمك..

وفي السحاب أتخيل رسمك

في كل مرة انهي انتظاري بقدومك

وأنسى اصطباري بوجودك…

في كل مرة يخبرني عطرك…

يخبرني راكضا بوصولك…

هاأنا ألان وحدي…جالسة هنا انتظرك…

على هذه الصخرة اجلس وانتظرك

مر جميع الناس أمامي…

مر العاشقون

مر المسافرون…وحتى المتسكعون…

مر الناس من كل صنف وطين…

مرت الأيام والتواريخ والسنين…

مرت الذكرى وأيامنا عندما كنا جالسين

على هذه الصخرة… أتذكر ؟

وعلى هذه الصخرة أجلس ألان وأنتظرك…

عسى أن تعود يوما لأخبرك

كثيرا من الأشياء و أحدثك…

عن جميع الذين عادوا ..

وجميع الذين من أمامي مروا

وعن الذين قالوا …

أنك لن تعود أبدا…

وأن مجيئك وهما….

وليس أملا

و أني مهما أنتظرك فلن…

تعود يوما

لأخبرك كم ضحكوا حين رأوني هنا…

على هذه الصخرة أجلس وأنتظرك ............
الصمت الثائر

مشكوور …تحياتي