انطلاق أعمال مؤتمر المرأة العربية

بدأت أمس بالرباط أعمال مؤتمر المرأة العربية والتنمية المستدامة بمشاركة منظمات ومؤسسات نسائية العربية وجمعيات الأسرة والطفل ومؤسسات المجتمع المدني المهتمة والوزارات المعنية.

وتميزت الجلسة الافتتاحية بالكلمة التي ألقتها رئيسة الوفد الإماراتي آمنة عمير بن يوسف المديرة التنفيذية لمؤسسة التنمية الأسرية والعضو المنتدب لمجلس أمناء لمؤسسة باسم الوفود العربية المشاركة، والتي نقلت في مستهلها تحيات وتمنيات الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة منظمة المرأة العربية بالتوفيق للمشاركين في مسعاهم.

واستعرضت بن يوسف تجربة الإمارات في مجال الارتقاء بالوضع الاجتماعي للمرأة، مشيرة إلى أن دولة الإمارات شهدت منذ إعلان اتحادها انطلاقة هائلة للتواجد النسائي في مختلف مناحي الحياة العامة، وأكدت أن المرأة الإماراتية نجحت في تحقيق ذاتها وباتت تشارك الرجل في ورش البناء العصري للمجتمع مما جعلها محل تقدير الجميع.

وأوضحت أن الساحة العربية شهدت في العقود الأخيرة طفرة نوعية في حياة المرأة العربية، مكنت من تحقيق قدر من التوازن في التواجد النسائي في مختلف مجالات الحياة، وقالت إنه رغم كون الإطار الاجتماعي والثقافي والسياسي المحيط بالمرأة العربية لم يكن واحدا في سائر الأقطار إلا أن المرأة العربية عموما نجحت في مواكبة مسيرة نظيراتها في الدول المتقدمة.

هذا، ويبحث المؤتمر الذي تستمر أعماله خمسة أيام عددا من المحاور من بينها بلورة رؤى في المجال القانوني والحقوقي والاجتماعي مرتبطة بقضايا المرأة والأسرة، وإبراز النموذج الحضاري للمرأة وتكريمها وبحث التعاون والتنسيق بين الهيئات العربية العاملة في مجال المرأة والأسرة، كما سيسلط الضوء على بعض التجارب العربية الناجحة لتعميم الاستفادة منها.

ومن المقرر أن تصدر عن المؤتمر توصيات سترفع إلى الجهات المعنية لتفعليها من اجل تطوير مشاركة المرأة في التنمية الشاملة.



الثلاثاء, 13 نوفمبر, 2007 10:58