بعد ساعات من انتحاره بسبب البطالة يحصل على وظيفة


تسلمت زوجة عامل بناء إيطالي عاطل عن العمل -بعد ساعات من انتحاره شنقاً بسبب عدم تمكنه من الحصول على وظيفة لمدة فاقت الـ 6 أشهر- خطاباً من إحدى شركات المقاولات يحمل عرض توظيف.
ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية "آكي" عن زوجة سالفاتورى بوا (53 عاماً) الذي انتحر في بلدة قرب كاتانيا بإقليم صقلية، قولها للصحفيين، إنها استلمت "بعد ساعات من الحادثة خطاباً يحمل عرض عمل من إحدى شركات المقاولات".
وقالت المرأة وهي تبكي مخاطبة شركة المقاولات "لماذا لم ترسلوا العرض باكراً؟".
وكانت الزوجة أبلغت الشرطة بعثورها على جثة زوجها في وقت سابق اليوم مشنوقاً بالمنزل عقب استيقاظها، وبررت إقدامه على فعلته بأنه عاطل عن العمل منذ أكثر من 6 أشهر.
وتزايدت في الفترة الأخيرة حالات الانتحار في إيطاليا بسبب الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وحذر علماء نفس مما أسموه بـ"تأثير الدومينو" الذي يمكن أن يدفع آخرين لأن يحذوا حذو المنتحرين.