بفضل تويتر متشرد يجتمع بابنته بعد أكثر من عقد

4225325


نيويورك - اجتمع متشرد أميركي مجددا بابنته التي انقطعت صلته بها منذ أكثر من عقد، وذلك بفضل موقع “تويتر” الاجتماعي وبرنامج خيري مخصص لنقل تجارب المشردين إلى الناس بتعليقات قصيرة على الموقع.


وذكرت شبكة “سي ان ان” الأميركية أن دانيال موراليس (57 سنة)، وهو أحد المتشردين في شوارع نيويورك، انضم إلى قائمة مستخدمي موقع “تويتر” بفضل مشروع وكالة “أندرهيرد” الخيرية التي رغبت بأن تساهم كتابات موراليس في تعريف الناس على تفاصيل الحياة اليومية والمصاعب التي يعيشها المتشردون.



وأشارت إلى أن موراليس كتب بأسلوب جميل عند عرض أفكاره وما يتعرض له، فسجلت صفحته أكثر من 3 آلاف متابع خلال أيام قليلة، وأضافت انه بعدما تنبه موراليس إلى أهمية التكنولوجيا، قرر استخدام “تويتر” للبحث عن ابنته التي لم يرها منذ أكثر من 11 سنة.



وكتب موراليس يوم الأربعاء الماضي رسالة معبرة (وإن كانت مليئة بالأخطاء الإملائية) جاء فيها (أريد أن أقول لكم أنني أبحث عن ابنتي) اسمها سارة"، ووضع موراليس صورة ابنته إلى جانب التعليق الذي كتبه والذي انتشر على تويتر، وفي اليوم التالي وصلت الرسالة عن طريق الصدفة إلى ابنته التي اتصلت به واتفقا على الاجتماع لأول مرة منذ أكثر من عقد.



وقالت وكالة “أندرهيرد” الخيرية ان المشروع لم يكن يهدف إلى لم شمل عائلات، ولكن النتيجة التي جاءت بالصدفة أسعدت الجميع.


الثلاثاء, 01 مارس, 2011 03:51