توقعات ميشيل حايك عالميا

· أرى الأمانة العامة للأمم المتحدة في حال من الإرباك، جراء تعرض أمينها العام الجديد السيّد بان كي مون وبعض معاونيه وأحد المراكز لصدمة مفاجئة، وأرى الأمين العام السابق السيِّد كوفي أنان غير هانئ بعد تسليم المهمة. · البيت الأبيض سيشهد خضة داخلية تهز حكم الرئيس بوش والفريق الحاكم، وأرى معلم أميركي مهم هدف لعمل إرهابي مدمِّر. · سيشهد العالم حادث نووي مفتعل نتيجة تسرب خطر في مفاعل نووي - هذا حادث مفتعل. · على الرغم من كل التشديدات والتدابير الأمنية في مطارات العالم، سنسمع من جديد بعمليات خطف طائرات تستعمل في عمليات مخلة بالأمن وبالسلام العالميين. · البابا بينيديكتوس السادس عشر سيواجه إشكالات وعوارض صحية مقلقة، وأحداث أمنية تعكر أجواء الكرسي الرسولي. · عدد من المؤسسات التابعة لشبكات عالمية واقتصادية وسياحية، تكون عرضة لمسلسل اعتداءات متتالية وموزعة في أنحاء العالم. فرنسا وإنكلترا وإسبانيا ستكون مسرحًا لأعمال إرهابية، تهدِّد أهل السلطة فيها، وبعض الأماكن التي تتميِّز بها هذه البلدان.