جامعة سعودية تفتتح صالة للتداول ورسالة دكتوراه تطالب بالحماية الجنائية للسوق

فرضت التطورات التي شهدتها سوق المال السعودية واقعها على الاهتمامات في كافة القطاعات حتى أنها زحفت نحو المؤسسات الأكاديمية سواء في الجامعات أو على مستوى طرح الرسائل والدراسات الأكاديمية. حيث دشنت جامعة الملك فيصل بالإحساء ـ شرق السعودية ـ أول صالة للتداول من نوعها في الشرق الأوسط وذلك بقسم العلوم المالية بالجامعة، وفي ذات الوقت ناقشت جامعة نايف العربية يوم الثلاثاء الماضي 24 ابريل /نيسان 2007 رسالة دكتوراه مقدمة من أحد الطلاب جاءت بعنوان الحماية الجنائية للسوق المالية السعودية دراسة تحليلية مقارنة.