جلست بجانبي وبدئت تعبث بأوراقي

جلست بجانبي وبدئت تعبث بأوراقي

فجأة سألتني ماذا تكتب

لم اجبها وطال شرودي

إعادة سؤلها بعد فترة

جلست جانبها وكتب على ورقة أمامها

أحب الصدق

فكتبت وأنا أيضا

كتبت أنت جميلة

كتبت وأنت أيضا

كتبت الصدق جميلا

كتبت وقلبي أيضا

كتبت أنا في هذه الدنيا غريبا

كتبت وأنا أيضا فهل نلتقي

كتبت لماذا

كتبت كي نقترب أكثر

كتبت من يمنعك

اقتربت أكثر وأكثر وهمست كأنه الحب

فهمست انه الحب كله

كانت ارتعا شاتها تزداد كلما اقتربت

وكانت عيناها تضئ أكثر فأكثر

قالت هل تقبل

قلت إذا كنت تريدين

التففنا حول بعضنا

همست أنت مثيرة وشهية

همست وأنت طامع وحنون

همست أنت عميقة كالبحر

همست وان واضح كالماء

كنت مقبلا إلى حضرتها البهية

وكانت مقبل إلي بقدر طاقتها

همست أين أنا

همست على الماء

همست وأين أنتي

همست بين أغصان قلبك وابتسمت وأشعلت تلك الأغصان حتى تجمرن

وذهبت

فجأة سألتني ماذا تكتب

لم اجبها وطال شرودي

إعادة سؤلها بعد فترة

جلست جانبها وكتب على ورقة أمامها

أحب الصدق

فكتبت وأنا أيضا

كتبت أنت جميلة

كتبت وأنت أيضا

كتبت الصدق جميلا

كتبت وقلبي أيضا

كتبت أنا في هذه الدنيا غريبا

كتبت وأنا أيضا فهل نلتقي

كتبت لماذا

كتبت كي نقترب أكثر

كتبت من يمنعك

اقتربت أكثر وأكثر وهمست كأنه الحب

فهمست انه الحب كله

كانت ارتعا شاتها تزداد كلما اقتربت

وكانت عيناها تضئ أكثر فأكثر

قالت هل تقبل

قلت إذا كنت تريدين

التففنا حول بعضنا

همست أنت مثيرة وشهية

همست وأنت طامع وحنون

همست أنت عميقة كالبحر

همست وان واضح كالماء

كنت مقبلا إلى حضرتها البهية

وكانت مقبل إلي بقدر طاقتها

همست أين أنا

همست على الماء

همست وأين أنتي

همست بين أغصان قلبك وابتسمت وأشعلت تلك الأغصان حتى تجمرن

وذهبت

فجأة سألتني ماذا تكتب

لم اجبها وطال شرودي

إعادة سؤلها بعد فترة

جلست جانبها وكتب على ورقة أمامها

أحب الصدق

فكتبت وأنا أيضا

كتبت أنت جميلة

كتبت وأنت أيضا

كتبت الصدق جميلا

كتبت وقلبي أيضا

كتبت أنا في هذه الدنيا غريبا

كتبت وأنا أيضا فهل نلتقي

كتبت لماذا

كتبت كي نقترب أكثر

كتبت من يمنعك

جلست بجانبي وبدئت تعبث بأوراقي

فجأة سألتني ماذا تكتب

لم اجبها وطال شرودي

إعادة سؤلها بعد فترة

جلست جانبها وكتب على ورقة أمامها

أحب الصدق

فكتبت وأنا أيضا

كتبت أنت جميلة

كتبت وأنت أيضا

كتبت الصدق جميلا

كتبت وقلبي أيضا

كتبت أنا في هذه الدنيا غريبا

كتبت وأنا أيضا فهل نلتقي

كتبت لماذا

كتبت كي نقترب أكثر

كتبت من يمنعك

اقتربت أكثر وأكثر وهمست كأنه الحب

فهمست انه الحب كله

كانت ارتعا شاتها تزداد كلما اقتربت

وكانت عيناها تضئ أكثر فأكثر

قالت هل تقبل

قلت إذا كنت تريدين

التففنا حول بعضنا

همست أنت مثيرة وشهية

همست وأنت طامع وحنون

همست أنت عميقة كالبحر

همست وان واضح كالماء

كنت مقبلا إلى حضرتها البهية

وكانت مقبل إلي بقدر طاقتها

همست أين أنا

همست على الماء

همست وأين أنتي

همست بين أغصان قلبك وابتسمت وأشعلت تلك الأغصان حتى تجمرن

فهمست انه الحب كله

كانت ارتعا شاتها تزداد كلما اقتربت

وكانت عيناها تضئ أكثر فأكثر

قالت هل تقبل

قلت إذا كنت تريدين

التففنا حول بعضنا

همست أنت مثيرة وشهية

همست وأنت طامع وحنون

همست أنت عميقة كالبحر

همست وان واضح كالماء

كنت مقبلا إلى حضرتها البهية

وكانت مقبل إلي بقدر طاقتها

همست أين أنا

همست على الماء

همست وأين أنتي

همست بين أغصان قلبك وابتسمت وأشعلت تلك الأغصان حتى تجمرن و دهبت