جوجل تقر بانتهاكها لحقوق الخصوصية بخدمة ستريت فيو

4110121


نيويورك - أقرت شركة جوجل بانتهاكها لحقوق الخصوصية ولكنها قالت أنها ستدفع دولارا واحدا لحل دعوى قضائية بشأن استخدامها لصور عن منزل زوجين في بنسلفانيا لصالح خدمة “ستريت فيو” للخرائط التابعة لها.


وتنهي التسوية قضية رفعها آرون وكريستين بورينج اللذان قالا أن شركة البحث الالكترونية انتهكت خصوصيتهما بتصوير منزلهما وحوض السباحة الخاص بهما في بتسبيرج دون إذنهما. وقالا أن المنزل يقع في شارع عليه لافتة واضحة مكتوب عليها “طريق خاص”، وقال الزوجان في بيان “كان بمقدور جوجل أن تبعث لنا بخطاب اعتذار منذ البداية ولكنها اختارت محاولة إثبات أن لها حقا قانونيا في أن تتواجد بأرضنا، نحن سعداء بتخليها عن ذلك في النهاية.”



وقال منتقدون في عدة دول أن خدمة ستريت فيو التي بدأتها جوجل قبل ثلاثة أعوام والتي تعطي المستخدمين صورا شاملة للطرق والمنازل والشركات تثير المخاوف بشأن الخصوصية، وتدرس لجنة الاتصالات الاتحادية الأمريكية حاليا ما إذا كان جمع جوجل لرسائل الكترونية وبيانات خاصة أخرى عبر سيارات خاصة تابعة لخدمة ستريت فيو مجهزة بخدمات وآي فآي أمرا غير قانوني، ووصفت جوجل جمع مثل هذه البيانات بأنه خطأ، وأوقفت لجنة التجارة الاتحادية الأمريكية تحقيقها الخاص في أكتوبر.



وقال جريج زيجاريلي محامي الزوجين في مقابلة أنه رغم الحكم الذي يقضي بدفع دولار واحد "إلا أن الهدف من ورائه هو الحصول حق تحميل المسؤولية والإقرار بأن جوجل مخطئة،هذا مهم جدا لأننا نمضي في عالم جديد من التكنولوجيا، إنه يضع أيضا أساسا للتشريع ولتصحيح تفشي التصوير الاجتماعي.



الأثنين, 06 ديسمبر, 2010 03:36