جولات مسائية على المطاعم والمعارض و 800 مخالفة فـي 15 يوما

السبت, 05 سبتمبر, 2009 21:51



عمان- الرأي - بدأت وزارة الصناعة والتجارة بتنفيذ الجزء الثاني من الخطة الرقابية المتكاملة التي وضعتها استعدادا لشهر رمضان المبارك بهدف توفير جميع المواد التموينية وخاصة الاساسية والسلع الرمضانية باسعار مناسبة وحماية المستهلكين من عمليات الاستغلال التي يمارسها بعض التجار خلال هذا الشهر الفضيل.

ويركز الجزء الثاني من الخطة والذي بدأ العمل اعتبارا من أمس (منتصف شهر رمضان وحتى نهايته) على عمل جولات مسائية على المطاعم التي تعمل ليلا ومحلات النوفوتية والمعارض الرمضانية التي تبدأ عملها عادة في الثلث الاخير من الشهر الفضيل حيث ستتم الرقابة على تقيد التجار باعلان الاسعار والبيع وفقا لها والتركيز في الثلاثة الايام الاخيرة على محلات بيع الحلويات والتدقيق على جوده وصلاحية الحلويات ومتابعة عمل المخابز من حيث وفرتها والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة.

وتنفذ الوزارة خطتها الرقابية وفق برنامج مراقبة يغطي الفترتين الصباحية والمسائية بهدف ضبط حركة السوق.





وكان ركز الجزء الاول من الخطة الذي بدا به العمل من اول شهر رمضان حتى منتصفه على المخابز للاطلاع على وفرة الخبز العربي الكبير واسعار مادة القطايف والحلويات والتأكد من التزام التجار باحكام قانون الصناعة والتجارة والتعليمات الصادرة بموجبه والتشديد على اعلان الاسعار على جميع انواع الخضار والفواكه والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة، والتركيز على وفرة واسعار بيع المواد الغذائية الاساسية والرمضانية من حيث اعلان السعر والتقيد بالسعر المعلن وعلى محلات بيع الحلويات وبيان الوزن على الحلويات المعبأه ضمن باكيتات اضافة الى متابعة تجار الجملة والمستوردين وتجار التجزئة واجراء دراسات ميدانية يوميه للوقوف على مدى وفرة السلع والمتغيرات التي قد تطرأ على الاسعار.



واشتملت الخطة على عدة محاور تضمنت عقد اجتماعات مع الجهات المعنية والقيام بجولات ميدانية لمراقبي الاسواق على الاسواق للتأكد من مدى توافر المواد الرمضانية التي يكثر عليها الطلب في شهر رمضان المبارك مثل الجوز وجوز الهند والتمور وقمر الدين والفستق الحلبي والاجبان والسكر والعصائر الاخرى المتنوعه والالبان والارز بجميع اصنافه ومادتي اللحوم والدواجن والتأكيد على المؤسستين الاستهلاكيتين المدنية والعسكرية بضرورة توفير جميع المواد الغذائية الاساسية سيما السلع الرمضانية وبيعها باسعار مخفضة وتلبية احتياجات المواطنين منها.



وفي سياق متصل حررت وزارة الصناعة والتجارة خلال النصف الاول من شهر رمضان المبارك اكثر من 800 مخالفة في جميع محافظات المملكة بحق التجار المخالفين لقانون الصناعة والتجارة والتعليمات الصادرة بموجبه.



كما وحررت (9105 ) مخالفات في المملكة خلال الفترة من بداية العام الجاري ولغاية نهاية آب الماضي منها (2486 ) مخالفه في العاصمه وتشكل نسبة 30ر27% من المخالفات و(7689 ) مخالفة عدم اعلان الاسعار و (1194) مخالفة زيادة اسعار فيما بلغ عدد المخالفات المحررة خلال شهر اب الماضي 1396 مخالفة منها 344 مخالفة في عمان و1164 مخالفة عدم اعلان الاسعار و 199 مخالفة زيادة في الاسعار.



واكدت الوزارة انها لن تتهاون في اتخاذ الاجراءات القانونية بحق التجار المخالفين لقانون الصناعة والتجارة وتحويلهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل مشيرة الى ان فرق الرقابة والتفتيش تعمل على مدار الساعة لضبط التجار المخالفين بما في ذلك فترة عطلة عيد الفطر.