درس أصاب جحا ولم ينساه

ذهب جحا إلى السوق ليشتري حماراً, فبينما هو سائرٌ في الطريق إذ قابل صديقاً له فقال:إلى اين يا جحا؟

قال جحا:إنني ذاهب إلى السوق لأشتري حماراً.

قال صديقهُ:قُل إن شاء الله يا رجل!

قال جحا:لماذا أقول إن شاء الله والنقودُ معي,والحمير في السوق كثير؟

فما أن تركه صديقه وسار حتى سرقَ لصٌ كل ما معه من مال,فرجع خائِباً يتحسر,فقابله صاحبه في طريق العودة فسأله:أين الحمار الذي إشتريته؟

فقال جحا:سُرقت نقودي إن شاء الله.

مواضيع مقترحة


صديق الطفوله هل يبقى صديقاً؟؟؟؟
أعرف شخصيتك من خلال ردك على تلفونك
قائمة بعلامات الكاذب
مدرسه تطلب من طلابها بحث
هي نصايح لطلاب الثانوي ان شاء الله تستفيدوا
هـنـا سـأقـدم للـصـمـت إحـتـرآمـي