ديزني تحظر مشاهد التدخين في أفلامها

أصبحت شركة والت ديزني أول شركة انتاج سينمائي في هوليوود تحظر مشاهد التدخين في أفلامها قائلة ان أفلام ديزني التي يشاهدها كل أفراد الاسرة ستكون خالية من مشاهد التدخين وانها ستشن أيضا حملة مناهضة للتدخين في الافلام التي توزعها شركتا تاتشستون وماريماكس التابعة لها.

وقال روبرت ايجر المدير الاداري لديزني في خطاب للنائب الامريكي ادوارد ميركي الذي عقدت الشهر الماضي اللجنة التي يرأسها في مجلس النواب جلسة استماع عن أثر اللقطات السينمائية على الاطفال ان ستوديوهات ديزني ستضع عبارات مناهضة للتدخين على الاقراص الرقمية المدمجة (الدي.في.دي) لأي أفلام جديدة بها أي مشاهد تدخين توزعها تاتشستون وماريماكس .

وذكر ايجر أيضا ان شركته ستشجع أصحاب دور العرض على عرض اعلانات مناهضة للتدخين قبل عرض هذه الافلام.

ووصف ميركي التزام ديزني بحظر مشاهد التدخين في أفلامها بأنه خطوة رائدة وحث الشركات السينمائية الاخرى على ان تتخذ نفس الخطوة.

وأظهرت الاحصاءات ان 90 في المئة من الافلام السينمائية بها مشاهد تدخين وان الاطفال الذين يشاهدون تلك المشاهد هم أكثر عرضة لان يصبحوا من المدخنين مقارنة بالذين لا يشاهدونها.