رئيس وزراء إيطاليا يشتم مقدم برنامج تليفزيوني على الهواء

4187154



روما - وقعت مشادة عنيفة على الهواء مباشرة بين رئيس الوزراء الإيطالي، سيلفيو برلسكوني، الذي اتصل هاتفياً ببرنامج حواري يناقش استخدام رئيس الحكومة لبائعات هوى لممارسة الجنس بمقابل مادي، مساء الاثنين، ليتهم مقدم البرنامج في مداخلته الهاتفية بأنه يدير (بيت دعارة تلفزيوني).

	واحتدم حوار ساخن بين جاد ليرنر مقدم برنامج "غير الأوفياء" ورئيس الوزراء المثير للجدل الذي قال: "أشهد عرضاً مثيراً للاشمئزاز"، وبدأ في وصف البرنامج بجميع عبارات الشتائم قبل أن يعترض المضيف قائلاً: "لقد أهنتنا بما فيه الكفاية".
	
	ودعا برلسكوني خلال مداخلته الهاتفية -طبقاً لـCNN العربية- إيفا زانيشي، أحد أعضاء البرلمان الأوروبي التي كانت ضمن الضيوف لمغادرة البرنامج، وسط استجداء مقدم البرنامج لبرلسكوني بالتهدئة.
	
	وأضاف قائلاً: "أتوسل إليك أن تخفض نبرة صوتك"، إلا أن رئيس الوزراء الإيطالي كان قد أنهى مداخلته وأغلق الهاتف.
	
	ويحقق الادعاء الإيطالي في مزاعم حصول رئيس الوزراء على خدمات جنسية من قاصرات مقابل المال.
	وكانت السلطات القضائية في ليلان قد بدأت تحقيقاً في ديسمبر عقب اتصال هاتفي من برلسكوني طلب فيه إطلاق سراح فتاة من السجن بعد إيقافها بتهمة السرقة.
	
	واتضح أن الفتاة، وهي راقصة بناد ليلي، وتدعى كريمة المحروج، تطلق على نفسها اسم روبي، وكانت في سن 17 عاماً وقت الحادثة، ونفت هي وبرلسكوني في وقت لاحق ممارستهما الجنس.
	
	وذكرت المحروج أنها لم تعرف برلسكوني جيداً، لكنها تلقت منه 7 آلاف يورو في لقاء يتم بينهما في عيد الحب "فالانتاين" عام 2010، وبعد أن أخبر صديق رئيس الوزراء الإيطالي أنها بحاجة للمساعدة.
	
	وأنكر برلسكوني ممارسته للجنس أبداً لقاء المال، كما أنكر ممارسته للجنس مع المحروج، التي أصبحت في الثامنة عشرة من عمرها حالياً، ونفت بدورها ممارستها الجنس مع برلسكوني.</div>

الخميس, 27 يناير, 2011 10:59