رثاء الزعيم


.بسم الله الرحّمن الرحيم

على رصيفٍ اقف مــــع الصديق اشرقت شمســــي لتعلـن الجدي_د
اليوم عيدٌ والكــل كــان يقــــيض اخبار تناقلت مزقت الوري_ــــــد
قالوا اليوم نعلن شنق الزعيـــــــم هم من خسروا لا تحزن على الشهيد
زغردوا يالعذارا اسمعوا الصعيد عُرســك اليـوم والكـل يزي_ـــــــد
يا ابن الاشراف الاجواد الاكرام علـى الغـزاة قبضــتك من حدي_د
قلت لا ورفضت التطبي_ـــع واحـرقت علـم اليــهودي البـلي_ـد
هاجموك بكذبةٍ عن الاسلحة الحديث دمــارٌ وذريٌ ومـــا احـــدٌ ي_ـذود
جحافل الغزاة دخلوكِ يا بغـــداد بغداد يا منارة العلم وعاصمة الرشيـد
هديرُ الدبابات واقدام العمـــــلاء دنست أرضُكِ واستقبلوا بالزغاريــــد
دمروا.. اعتقلوا .. عذبوا ..قتـــلوا كـُـل من قال انا ســني بالتـحدي_ـد
اين الحرية التي بشرتـُم بها شـعبٌ اضطهدوا وقتلوا هل هذا هو الوعـيـــد
كفـاكم كذبــا ً كفـاكـم تلـفي_ــق الكـُـل حزينٌ وتبتســمون من بعي_د
بئساُ لكم اصحاب دكتاتـوريـــــــة ً بئسـا ً لكم علوجا ً افنـدكم تفني_ــــد
إغتالوا الشـــهيدين قصيٌ وعــدي الدمُ تناثر ما رحــموا حتـى الحفي_د
إرفـع رائســك عـراقي ٌ انـــــــتَ ورائـس الغازي دائما بالحضي_ـــــض
ياللأســف على شـعبٍ خاســـــــر اراد لكَ المـوت على يـد عربي_ـــد
ولولي امي علـى جُـرح عروبـــةٍ وجُرحُ كرامـةٍ اُنتهـك عرضُها بالتـسنيد
فصرخت وبكت فداءً للنهريـــــن وقالت هل من مزيد هل من مزي_ــد
أعراقِِِِ ٌ لن ارثـــــيك اليوم فـ انـا من يقدرُ على الرثاء ولكني لرثائك فـقيد
وقـد فــُرض علـي الس_ـكوت والخوف في بلادي بلاد الحكام والعبـيد
بـات القلبُ حــزيـن والدمـــــــوع تجددت فـ اصبح الوضيع حاكم وسعيد
ايـن انـت صلاحـي ايــن انــــــت يا مُنتصر فلا تحريرٌ بدونك ايها الصنديـد
ايـن انـت زعيـــمي الـذي قـــــال عراقٌ وفلسطين والله اكبر وكنت الوحيد
سيدي بغداد بكت والقدس أغتيلت والحاخام إستحيى النساء وجدارٌ من حديد
وعربٌ مستعربه تنازلوا وبصموا قامروا بالكل واصبح الروليت على الوليد
قتلوك يا ســيدي ولـنا الصـــــــبر والدعاء لعربٍ أذلاء إندثروا ولله التوحيد

من الصعب علي ان اقول في هذا الرجل الشجاع الكلام الجميل إن هذا إلا تعبير عما يجول في فكري عن الذي قال لا في الوقت الذي كثرت فيه نعم الزعيم الراحل فقيد الأمه صدام حسين المجيد..............

قال رسول الله من كان اخر كلامه فى الدنيا لا اله الا الله دخل الجنه