رجال اطفاء ماليزيون ينقذون خادمة اندونيسية هاربة من مخدومتها

ذكرت صحف يوم الاحد ان رجال اطفاء ماليزيين انقذوا خادمة اندونيسية مستميتة تتشبث بحبل على ارتفاع 12 طابقا فوق الارض بعد ان تملكها الخوف خلال محاولة للهرب من مخدومتها المؤذية.

وذكرت صحيفة نيو ستريتس تايمز ان شاملين صنعت حبلا من قطع ملابس ربطتها معا والقت به من نافذة الطابق الخامس عشر وبدأت في النزول مستعينة به لكنها تجمدت من الرعب عندما ادركت انها مازالت على ارتفاع كبير من الارض.

ونقلت الصحيفة عن شاملين وهي من سومطرة قولها مخدومتي هي امرأة في الثلاثينات من عمرها واعيش معها بمفردي بوحدة سكنية في الطابق الخامس عشر.

وقالت الخادمة انها شديدة الانفعال. اذا ارتكبت خطأ فانها تميتني جوعا وضربتني كثيرا.

وقالت شاملين الباكية انها عقب شهور من اساءة المعاملة لم تعد تقدر على التحمل اكثر من ذلك وقررت الهرب بعد ان اغلقت مخدومتها عليها الشقة وخرجت.

واخطر سكان بالمجمع السكني رأوا شاملين وهي معلقة بالحبل رجال الاطفاء الذين تمكنوا من انزال المرأة بأمان.

وتقول ماليزيا ان حوالي 1200 خادمة يهربن من منازل مخدوميهن الماليزيين سنويا لكنها لا ترغب في اصدار تشريع بشأن ظروف العمل بالرغم من ان المهاجرين يعملون عادة ساعات طويلة مقابل أجر منخفض.

ويوجد في ماليزيا نحو 340 ألف خادمة اندونيسية من بين الخادمات الاجانب هناك البالغ عددهن 380 الفا والبقية من الفلبين وتايلاند وفيتنام وكمبوديا والهند وسريلانكا.