رجل هندي يعتنق الإسلام داخل السجن

بسبب جريمة القتل التي ارتكبها، دخل رجل هندي السجن منذ 10 سنوات وحكم عليه بالسجن مدى الحياة عقابا على جريمة قتل فيها عائلة في دبي.
والغريب في الأمر أن هذا السجين الذي يبلغ من العمر 43 عاما، قام باعتناق الدين الإسلامي بسبب المعاملة الحسنة التي يتلقاها من قبل رجال الشرطة، بالإضافة إلى حضوره الدروس والمحاضرات عن الدين الإسلامي.
وأشار السجين إلى أنه يدرك أنه سيقضي باقي حياته في السجن عقابا على جريمته، وإنه لم يعتنق الإسلام بهدف الحصول على تخفيض للعقوبة بحفظ القرآن الكريم، بل بسبب إيمانه وقناعته الكاملة بالدين الإسلامي.
وتمكن السجين من تعلم وحفظ القرآن، وحصل على ترخيث من وزارة الشؤون الإسلامية لتعليم القرآن للسجناء الجدد.
وأعرب السجين عن أسفه الشديد على الجريمة التي ارتكبها، مشيرا إلى إنه كان يشعر بالذنب وتحولن حياته إلى جحيم، إلا أنه يعيش في سلام مع نفسه الآن، من خلال الاستغفار وفعل الخيرات.
وبالإضافة إلى تعليمه السجناء وتحفيظهم القرآن، يعمل السجين في ورشة السجن المركزي وينتج العديد من المصنوعات الخشبية.
----
يمكنكم الأن متابعة نشرة ياساتر لأبرز المواضيع
تابعوا ياساتر على فيسبوك ، تويتر ، بينريست
يمكنكم الأن تصفح كل أخبار ياساتر
----


الثلاثاء, 21 اكتوبر, 2014 13:17