(رمال الاردن الساحرة) فـي معرض مجوهرات الحوراني بايطاليا

(رمال الاردن الساحرة) فـي معرض مجوهرات الحوراني بايطاليا



عمان- رسمي الجراح - اطلقت المصممة الأردنية لمى حوراني منتصف الشهر الجاري في قاعة عرض الأزياء المعروفة باسم مجموعة ''فيوتشرنت'' بميلانو/ ايطاليا، مجموعة مجوهراتها وحليّها لخريف / شتاء 2007 تحت عنوان ''مشاعل من ضوء على رمال الأردن الثمينة''. وفي مجموعتها الجديدة تعرض حوراني أعمالها للمرة الثانية في ميلانو خلال هذا العام. وتركز فيها على شكل الدائرة الذي عرفت به وعلى قطعها الساحرة المعروفة بأسماء ''البحر الميت''، ''وادي رم'' و''حيوانات الكهوف''. ، وقد حفرت رموزها الشهيرة على قطع هذه المجموعات.
وفضلاً عن ذلك، تعرض حوراني قطعاً أصلية أنتجت لمرة واحدة فقط خصيصاً لهذا المعرض.. استمدت الحوراني موضوعات تصاميمها من الطبيعة الأردنية والمشهد الثقافي الأردني. وتستند في كل مجموعة من تصاميمها إلى حضارات وتقاليد الماضي، موشاة بلمسات ورؤى مستقبلية. إنها مجموعات تحتفل بالموروث الحضاري. وتظهر في الوقت نفسه الأبعاد المتعددة للحداثة.
تتنوع مجموعات حوراني ما بين''البحر الميت''، ''رسوم حيوانات الكهف''، ''عمارة الأردن''،''وادي رم''، وآخر هذه المجموعات هي مجموعتي الرموز الجالبة للحظ وقرون الفلفل، وتتميز كل مجموعة برموزها ولغتها الخاصة التي يستطيع المشاهد تمييزها عن غيرها حيثما شوهدت أو عرضت. وهي تستخدم في أعمالها الأحجار الكريمة ونصف الكريمة مع الذهب، والفضة، والنحاس الأصفر والأحمر من خلال معالجة غير مألوفة، تجمع ما بين مبادئ الانسجام والتعارض، استمدته من خبرتها الطويلة وخلفيتها الفنية والثقافية .
وتعود بدايات عروض مصممة المجوهرات الأردنية لمى حوراني إلى العام 2000، وقد افتتحت قاعة عرض دائمة لأعمالها في نيسان 2004، وهي حائزة على درجة البكالوريوس في الفنون الجميلة، إضافة إلى دبلومين في تصميم المجوهرات والأحجار الكريمة من معهد الأحجار الكريمة الأميركي في فينيسيا - ايطاليا . وهي حالياً تواصل دراساتها العليا للحصول على درجة الماجستير من معهد مارانجوني في ميلانو - ايطاليا. وعرضت حوراني التي ترى إن رسالتها الرئيسية هو ترويج الثقافة الأردنية وميراثها الفني من خلال فن المجوهرات، أعمالها في صالات عرض ومتاحف للفنون في أنحاء مختلفة من العالم، من بينها : القاهرة، البحرين، الكويت، بيروت، و باريس، وهارفي نيكولز بدبي، المتحف الأميركي للتاريخ الطبيعي / نيويورك، ومتحف سنسناتي للفنون الحديثة، متحف أوتاوا للحضارة / كندا، ومؤخراً عرضت أعمالها في الأسبوع الدولي للأزياء في المدن التوائم في شيكاغو .