سوداني يضبط زوجته وهي تتسول بإبن الجيران

اعتاد سوداني الخروج مبكرا لاداء عمله والرجوع مساء ولكنه تفاجأ وهو في زيارة الى المستشفي لاحد اقربائه بالخرطوم برؤية زوجته تحتضن ابن الجيران الصغير تتسول به امام المستشفى وهي تحمل بعض الروشتات الدوائية لزوم ممارسة التسول فلم تصدق عيناه وهو يراقب هذا المشهد وهي ترتدي ثيابا باليه وتستوقف المارة وتسألهم المساعدة فاض به الغضب واندفع نحوها وقام بضربها في الشارع العام واستأجر عربة وقام بدفعها الى الداخل وهي والطفل وتدخل افراد الشرطة لمعرفة الحدث وتأكدوا من حقيقة الامر واستغرب المارة سلوك هذه الزوجة ووجدوا العذر المبرر للزوج.