سياسي اسباني قد يرفع قضية بسبب صورة لأبن لادن

مدريد - قال سياسي اسباني إنه أصيب بالذهول بسبب قرار مكتب التحقيقات الاتحادي استخدام صورته في تكوين أحدث صورة لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن ويدرس اتخاذ إجراء قانوني.
وقال جاسبار لامازاريس لقناة سي.إن.إن "سأطلب أولا من مكتب التحقيقات الاتحادي تقديم توضيح وهو ما لم يفعلوه حتى الآن ثم أحتفظ بالحق بعد ذلك في اتخاذ إجراء قانوني."

وأضاف "في الأيام القلائل الماضية رأيت أجهزة الأمن تشارك في بعض الأشياء الغريبة جدا.. بعض الاخفاقات الكبيرة .. لكنني لم أكن أعتقد أبدا أنها يمكن أن تؤثر علي بشكل مباشر على هذا النحو."

ولامازاريس زعيم سابق لحزب ازكويردا يونيدا الشيوعي في اسبانيا وهو المتحدث البرلماني باسمه حاليا.

وقال ضابط بمكتب التحقيقات الاتحادي إن المنظمة على علم بأوجه التشابه بين الصورة وهي "صورة فوتوغرافية معدلة وفقا للعمر" تهدف لإعطاء فكرة حديثة عن مظهر أسامة بن لادن و"صورة فوتوغرافية موجودة لمسؤول عام اسباني."

وقال العميل الخاص جايسون باك ان خبيرا في الرسم عجز عن العثور على ملامح ملائمة من قاعدة بيانات مكتب التحقيقات الاتحادي واستخدم بدلا من ذلك صورة فوتوغرافية من الإنترنت.

وقال باك "الخبير لم يكن على علم بهوية الشخص الموجود في الصورة" مضيفا أن الصورة سترفع من موقع مكتب التحقيقات الاتحادي على الانترنت.

وقال لامازاريس "إنني في ذهول لأن مكتب التحقيقات الاتحادي استخدم صورتي .. لكن كان من الممكن ان تكون صورة اي شخص .. لتكوين صورة لارهابي. لهذا تأثير على سمعتي وصورتي الخاصة وأيضا على أمننا جميعا."

وقال متحدث باسم مكتب رئيس الوزراء الاسباني إن مسؤولا اسبانيا اقترح على السفارة الامريكية في مدريد الاتصال بلامازاريس لتوضيح الأمر.

وقال مستشار السفارة للشؤون العامة وليام اوستيك لرويترز إنه اتصل هاتفيا بلامازاريس اليوم السبت للاعتذار عن الخطأ</div><br/><br/><small>الأحد, 17 يناير, 2010 11:19</small>