سيجارة!

تقول احصائية ان 50% من الشعب الاردني مدخن والأخطر من ذلك ان النسبة بين الشباب أعلى منها بين كبار السن.

... لي عشر سنوات مواظب على التدخينن، صدقوني ان السيجارة (خسيسة) الى أبعد حد.. المشكلة ان سلوكي يشبه سلوك دول القرن الافريقي أمضيت جل وقتي متسولا بين المكاتب (معك ولعة).. وأحيانا (دبرونا بولعة يا اخوان).. وفي مرات اخرى (معك سيجارة).

... الأنكى من كل ذلك اني احمل علبتين واحدة في جيب البنطلون والاخرى في القميص من أجل القطعات.

... للعلم صرت في الفترة الاخيرة أدخن (مارلبورو مهرب).. وحين يسألوني عن السبب اقول لهم (بعبي الراس) وصار لي عادات نذله، وغير مستقيمة أبداً.. فحين يسألني الطبيب عن عدد السجائر التي ادخنها في اليوم أقول (12) الطبيب يعرف اني كذاب.. في الحقيقة ادخن (40) سيجارة لدرجة ان منفضة السجائر في السيارة أشبه (بالمزبلة).

... المشكلة ان فاتورة العلاج التي ندفعها سنويا حول الامراض التي يسببها التدخين باهظة جداً، والاخطر ان جيل الشباب من المدخنين قد توسع كثيرا، فمن الصعب ان تجد مراهقاً لا يحمل (ولعة) في جيبه، والانكى من كل ذلك.. ان شركات التبغ تقتلنا جميعا بلا استثناء في كل ظل صمت حكومي.. مع ان العالم يسير نحو حظر التدخين حتى في الاماكن العامة، ويعمل على محاصرة تلك الشركات.

... للعلم أنا طلقت التدخين، هذا هو المقال الاول في حياتي والذي اكتبه من دون سيجارة.

... نسيت القول ان معروف البخيت يدخن (روثمان) (روثمان ازرق).. ونحن منذ تأسيس الدولة والناس تحاول ان تحذو حذو رؤساء الوزارات، انا اطلب ان يحذو الرجل حذوي.. وصدقوني ان الاستماع لنصائح يوسف القسوس.. أهم من نصائح البنك الدولي، والصندوق الدولي ومجموعة (الثمانية).



hadimajali@hotmail.com

عبد الهادي راجي المجالي