شاب مصري ينتحل صفة "سعودي" خلال محاولة التسلل إلى إسرائيل

ذكرت تقارير صحفية اليوم الاثنين 16-4-2007 أن تحقيقات الأمن المصري مع شخص ادعى أنه سعودي، عند القبض عليه أثناء محاولته التسلل إلى إسرائيل كشفت عن أنه مصري من شمال البلاد، وليس سعودياً كما ادعى لأجهزة الأمن.

ونقلت صحيفة الشرق الأوسط اللندنية عن مصدر أمني مصري قوله إن الشخص المضبوط يدعى ماهر إبراهيم زكي عبد النبي من مواليد عام 1974 بمحافظة المنوفية وحاصل على ليسانس آداب.

وأشار إلى أنه تحدث لدى ضبطه بلهجة سعودية في محاولة للادعاء بأنه سعودي الجنسية، غير أنه ثبت عكس ذلك، وأنه كان يحاول دخول الأراضي الإسرائيلية بحثاً عن عمل هناك.

وأكدت السفارة السعودية بالقاهرة، نفس الأنباء. ونفت السفارة، في بيان لها الأنباء المنشورة بالصحف، عن ضبط سعودي يحاول التسلل إلى إسرائيل.

وكانت وكالات الأنباء والصحف قد نشرت خبرا مفاده أن قوات الامن المصرية اعتقلت سعوديا حاول التسلل عبر السياج الشائك على الحدود بين مصر وإسرائيل شرق سيناء.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته للصحف رغم أن الشاب كان يسير على قدميه, إلا أنه قال للشرطة إنه متوجه إلى منتجع نويبع المصري على البحر الاحمرعلى بعد اكثر من 100 كلم من المكان الذي اعتقل فيه.

وأضاف أن الشرطة المصرية أكدت أنه يحظر على الأجانب التواجد في تلك المنطقة, كما ان العبور الى هذه النقاط الحدودية صعب للغاية على كافة الاشخاص باستثناء البدو الذين يعيشون هناك.