شركة إماراتية تكشف عن مولّد لإنتاج الماء من الهواء بكميات تجارية

كشفت شركة «قطرات الندى» الوطنية عن مولد لإنتاج الماء من الهواء بقدرة 10 آلاف و500 لتر يومياً للمرة الأولى على مستوى العالم، بالتعاون مع شركة «ايكلوبلو» الأميركية في مجال انتاج الماء من الهواء على مستوى العالم، بمشاركة مجموعة من الخبراء المواطنين في مجال المياه.

وأوضح عضو مجلس ادارة الشركة المهندس سالم مبارك الجنيبي، خلال عرض المولد بساحة فندق نادي ضباط القوت المسلحة، بحضور عدد من المسؤولين والمهتمين، أن تقنية انتاج الماء من الهواء هي تقنية حديثة بدأت الدراسات والمحاولات الفنية والتجارب فيها قبل نحو 20 عاماً تقريباً، وهي معنية باستخلاص نسبة الماء الموجودة في المتر المكعب من الهواء، التي تعتمد على العلاقة بين نسبة الرطوبة «الرطوبة النسبية» RH ودرجة الحرارة في الجو، والعلاقة بين هذين العاملين تؤدي للحصول على ما يعرف بالرطوبة المطلقة، التي هي عبارة عن كمية الماء بالغرام في المتر المكعب من الهواء، إذ إن الهواء يحتوي على 3.1 مليارات غالون بشكل مستمر.

وأكد الجنيبي أن الشركة يمكنها تشييد محطة لإنتاج ملايين اللترات من الماء من الهواء بأعلى معايير للجودة.

ووصف الجنيبي المولد بأنه تكنولوجيا صديقة للبيئة يمتص الرطوبة من الهواء ويقوم بتكثيفها وتحويلها إلى مياه شرب نقية، ويقضي على البكتيريا والفيروسات الموجودة في الهواء قبل تحويله الى ماء، ويقوم بتنقية الهواء في المنازل والمكاتب ويحسن معدلات الرطوبة في الجو، كما يحسن الصحة، ويولد المياه بطريقة آمنة ومستمرة وكلفة موفرة بالنسبة للأشخاص والشركات، مؤكداً حرص الشركة على تقديم خدماتها بمعايير عالمية وتسهم بشكل فاعل في سعي دولة الإمارات نحو امتلاك الطاقة المتجددة.

وحظي المنتج بإشادة كبيرة من مختبرات إقليمية ودولية منها مؤسسة مكامبل للتحاليل ومركز برو-لاب للمختبرات بالولايات المتحدة الأميركية، ومجموعة «بوني» الدولية للمختبرات في الصين و«وتر لابرويشن زويد» للتحاليل الدولية في هولندا، ومختبرات «اكوا ليجن» لتقييم المخاطر في المملكة المتحدة، ومجموعة مختبرات «ايه ال اس» في استراليا، ومجلس «هونغ كونغ» للإنتاجية، ومختبر «كورنتيوكيا» للجودة البيئية في كولومبيا، إضافة الى مركز الحوطي لخدمات التحليل في مملكة البحرين وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، ومختبر بلدية دبي الحكومي.

كما عرضت الشركة للحضور حاوية طوارئ متنقلة بطول 40 قدماً مصممة لتصبح مصنعاً متحركاً للمياه متكاملاً مقسماً الى ثلاثة اجزاء قسم لمولد انتاج الماء من الهواء، وقسم الطاقة اللازمة لتشغيل المولد، وقسم لتعليب الماء بالعبوات بطاقة انتاجية تبلغ 1000 لتر في اليوم، بمعدل 4000 عبوة سعة 250 ملم، وتقوم بالإضافة الى انتاج الماء من الهواء بعملية تنقية وتصفية المياه، ولذلك تعتبر مثالية لمناطق الكوارث والأزمات، وتعمل مباشرة بعد تثبيتها في المكان المراد العمل فيه مع امكانية رفع سعة الإنتاج الى 10 آلاف و500 لتر يومياً أو أكثرمع سهولة نقلها من مكان الى آخر. الجدير بالذكر أن شركة قطرات الندى شركة إماراتية 100% مملوكة لمواطنين، وهي معنية بإنتاج الماء من الهواء ووضع حلول للبيوت والمكاتب للاستهلاك اليومي، وكذلك حلول استراتيجية على مستوى الشركات والوزارات والدول لإنتاج الماء بكميات كبيرة. وام



الأحد, 16 نوفمبر, 2014 16:30