شركة سويدية تنتج أقوى وأنظف سيارة على وجه الأرض

الصور الأولى للطراز الجديد

ثمة شركة سويدية متخصصة بصناعة السيارات، تدعى كوونيغسيغ، ولكنها غير معروفه بالشكل المطلوب، لربما بسبب صعوبة نطق إسمها. إلا أنها تعرف في كون سياراتها تعدّ من ضمن أقوى السيارات.

ولعلّ الطراز الشهير CCX يعدّ الأكثر رواجا، حيث أنّه يعمل بـ806 حصانا، تمّ جمعها في هيكل من الكربون!

الجديد الآن من هذه الشركة (واعذرونا لعدم ذكر اسمها لأنّ كتابته أيضا صعبة)، هو ببساطة أقوى سيارة على وجه الأرض، وأكثرها نظافة.

الطراز الجديد يطلق عليه CCXR، ويعمل (وعلى ذوي القلوب الضعيفة أخذ الحيطة) بقوة 1018 حصانا، مما يجعله يتقدم على خالدة الذكر بوغاتي فيرون، حيث أنّه انتزع منها لقب ملك الطريق، وفقا لموقع الشركة على الانترنت.

الأكثر إثارة هنا هو أنّ السيارة الجديدة مرشحة لتكون الأولى المفضلة لدى أصدقاء البيئة، تماما مثل هو كل شيء قادم من السويد، التي ربّما ستعرف بهذا الطراز أكثر من شهرتها بشركة الأثاث المنزلي إيكيا.

فقد نجح مهندسو الشركة في التوصل إلى تقنية تعتمد على البيو إيثانول لتزيد من القوة الطبيعية للأداء، ولاسيما بفضل قدرتها الكبيرة على تبريد مسارب المحرك.

وفي حقيقة الأمر، فإنّ ما تحقق لم يكن مخططا له، حيث عبّر المهندسون عن دهشتهم لربح 212 حصانا، بعد تطبيق تجربتهم على الميدان.

لكن سيتعين على عشاق هذه السيارة أن يحسبوا جيدا رحلاتهم، حيث أنّ الـ22 لترا من الإيثانول 85 لكل 100 كلم يكلّف بدوره أموالا طائلة.

ليس ذلك فقط، بل إنه ربما يتعين انتظار سنوات طويلة قبل أن تكون قوة أداء السيارة ملائمة لجزء معقول من طرقات العالم.

ولكلّ من يملك طرازا سابقا من CCX، وسعرها 800 ألف دولار لاغير، ستتيح له الشركة أن يضيف لها مبلغ 200 ألف دولار لتحويلها إلى صديقة للبيئة.