دخول

شورأيك بالحمص والفول ؟

الحمّص والفول يلملمان شمل العائلة

قد تختلف بعض العادات من منطقة إلى أخرى ومع اختلافها تتميَّز كل مدينة بتقاليد معينة لا يشاركها أحد فيها، ولعلَّ أكثر الأمور التي تحكمها التقاليد والتي قد تختلف حتى بين قرى المنطقة الواحدة هي عادات وتقاليد الزواج.
لو فكرنا أيضاً بالأطباق التي تشتهر بها كل مدينة لرأينا روعة التنوُّع، حيث يغير تفصيل صغير اسم الطبق ومذاقه، لكن هناك بعض الأكلات الشعبية التي لا يمكن لك إلا أن تجدها واحدة أينما تجوَّلت في الوطن العربي

الفول والحمص والفلافل !! ... هل لأحدنا الاستغناء عنهما؟!.
لمطاعم الفول والحمص قصص عديدة، فهي لحم الفقراء وهي المطاعم الفاخرة لذوي الدخل المحدود ولذوي الدخل الزائد، أطفالا وكباراً تجدهم يقفون عند الباعة، منهم من يريد حمص حب أو فتة حمص وربما فولاً بالطحينية أو فولا وحمصاً معاً، وربما مسبحة ، هذه التسميات هي حكر على أهالي عمان فقط، فتعدد الأشكال التي يقدم بها الفول أو الحمص جعلت التسميات تتشابك حيث تختلف شهرة فتة الحمص مثلا من محافظة إلى أخرى.
جولة بسيطة صباح يوم الجمعة في أحياء عمان الشرقية والغربية ورؤيتك لحاملي صحون الفول والحمص، ستجعلك تدرك الموقع الذي تحتله هاتان المادتان في نفوس الاردنيين كموروث وتقليد شعبي من جهة، وكقيمة غذائية مهمة من جهة ثانية.

مشكوررررررررررررررر كتيير

مواضيع مقترحة


رسالة القمر
اديها شوية رومانسى
الهاتف النقال قد يسبب النسيان وفقدان الذاكرة
نكت مصريه
مفاجأة..اتصل الى اي موبايل اوتلفون ارضي في اي مكان بالعالم من اي جهاز هاتف مجانا
رسايل خفيفه!
استخدم التطبيق