طالبة أمريكية تهدد بتفجير الجامعة بسبب ضغوط الحياة

4055856


واشنطن - هددت طالبة جامعية أميركية بتفجير حرم جامعتها لأنها لم تحتمل الضغط الذي تشعر به بسبب الدراسة ومسؤوليات المنزل والعمل.


وأفادت مذكرة الاعتقال أن كندريانا مانينغ (19 عاماً) وهي طالبة في جامعة (كونكتيكات) حيث قالت إن التوفيق بين المسؤوليات الجامعية والمنزلية والوظيفة بات بالنسبة لها أمرا فوق طاقتها وقد شعرت بأنها غير قادرة على التخلي عن أي منها بسبب الضغط من أمها وأبيها.



وأشارت مانينغ إلى أنه لو كان القرار يعود لها فقد تركت الدراسة لأنها تشعر بواجب العناية بأمها التي تعاني من أوضاع صحية سيئة، ولفتت إلى إحباطها أيضاً من مكتب المساعدات المالية في الجامعة والحاجة الدائمة لتقديم مزيد من الأعمال الدراسية.



وقد أقفلت الجامعة أبوابها بين 19 أكتوبر الفائت و21 منه بعد تلقيها التهديدات، حيث عملت الشرطة على تفتيش مباني الحرم الجامعي بحثا عن متفجرات ولم يعثر على شيء، وقالت الشرطة إن التهديدات كتبت في رسائل إلكترونية وتضمنت إحداها أنه “بين الساعة 8:30 صبحاً و 5:30 مساء اليوم أو الجمعة سأفجر سلسلة من القنابل، أتظنون انني امزح؟؟؟ … احذروا ولا تأخذوا هذا ببساطة”، وتواجه مانينغ مجموعة من التهم بينها التهديد والمضايقة والعمل “الإرهابي”.



الجمعة, 05 نوفمبر, 2010 18:19