دخول

طرد نحو 10000 جندي من الجيش لأنهم كانوا مثليي الجنس




العربية -

اثار قائد اركان الجيوش الاميركية الجنرال بيتر بايس موجة اعتراضات في صفوف مثليي الجنس في الولايات المتحدة لوصفه أمس الثلاثاء 13-3-2007 مثليي الجنس بانهم غير اخلاقيين.

واحيا هذا الجدل فورا النقاش حول قواعد التجنيد في الجيش في وقت يقترح فيه مشروع قانون ديموقراطي اصلاح القانون الحالي للسماح بدخول جنود يعلنون صراحة انهم مثليو الجنس.

وردا على سؤال حول هذا القانون المعروف تحت اسم دونت آسك دونت تل (لا تسأل لا تقل) الذي يسمح لمثليي الجنس الانخراط في الجيش شرط الا يفصحوا عن ميولهم الجنسية, قال بايس في مقابلة في صحيفة شيكاغو تريبيون ان البنتاغون يجب الا يغض الطرف عن هذه التصرفات غير الاخلاقية.

واوضح الجنرال الاميركي وهو المستشار العسكري الرئيسي للبيت الابيض اظن ان الممارسات بين مثليي الجنس غير اخلاقية ويجب الا نتسامح معها. لا اؤمن ان من مصلحة الولايات المتحدة ان يكون لها سياسة تعتبر ان لا بأس ان يكون المرء لا اخلاقيا بطريقة ما. وشبه الممارسات بين مثليي الجنس بالزنا.

ورد جو سولومونزي رئيس جمعية هيومن رايتس كامباين وهي منظمة كبيرة مدافعة عن حقوق مثليي الجنس ما هو غير اخلاقي هو اضعاف امننا الوطني بسبب التحيز.

وفي بيان نشر الثلاثاء قال الجنرال بايس انه استفاض في التعبير عن رأي شخصي. واوضح كان حري بي ان اركز اكثر على السياسة واقل على ارائي الشخصية.

وفي وقت يتراجع فيه عدد المتطوعين للانخراط في صفوف الجيش, طرد نحو عشرة الاف جندي من الجيش في السنوات الاخيرة لانهم كانوا مثليي الجنس على ما افادت وثيقة حكومية في 2005.

مواضيع مقترحة


موسيقى منخفضة الصوت لموزعي الغاز
هل ملابس الفتاة تحدد أخلاقها؟؟؟؟؟
عندك جرئة ترد على الموضوع ؟ تفضل جاوب
مليون و700 ألف جنيه إيرادات "مرجان" فى يومين
امير سعودى ينفق 190الف دولار مقا بل شراء دمية شبية بنانسى عجرم
استشهد فى مثل هذا اليوم21/12
استخدم التطبيق