طفلة مصرية تنتحر "احتجاجا" على انفصال والديها

شهدت إحدى المناطق في مدينة الإسكندرية بمصر حادثا مأساويا عندما أقدمت تلميذة في الصف الخامس الابتدائي على الانتحار وألقت بنفسها من أعلى مدرستها، وتبين أن ‏التلميذة أصيبت بحالة نفسية سيئة خلال الفترة الأخيرة بعد أن كانت متفوقة في دراستها وتحصل على المراكز الأولى وفوجئ بها زملاؤها تقفز من الطابق الثالث‏.

وبحسب صحيفة الأهرام المصرية كانت آخر كلمات نطقت بها التلميذة صباح حسام الدين عايزة ماما ترجع لبابا‏، وقد تم استدعاء أهل التلميذة لسؤالهم حول الواقعة‏.

يشار إلى أن90 ألف أسرة تتفكك سنوياً نتيجة الطلاق بحسب ما ذكره تقرير للجهاز المركزي المصري للتعبئة صدر قبل عامين مشيرا إلى أن حالة طلاق تقع كل ست دقائق، و من بين كل 100 حالة زواج تتم في القاهرة تنتهي 33 حالة منها بأبغض الحلال في حين أشارت دراسة حديثية إلى أن العام المنصرم شهد 70 ألف حالة طلاق.